إسرائيل تقصف وسط غزة.. وزوارقها تضرب رفح جنوباً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

افتتح قطاع غزة عامه الجديد على غرار أيامه السابقة، على وقع القصف الإسرائيلي الذي طال مناطق مختلفة.

فقد دوت، اليوم الاثنين، أصوات انفجارات غرب مخيم النصيرات وسط غزة.

واستهدفت الزوارق الإسرائيلية منطقة الزوايدة وسط القطاع، وساحل غرب رفح جنوب غزة، وفق ما أفادت الإذاعة الفلسطينية.

كذلك قصفت المدفعية الإسرائيلية أيضا شرق مخيمي البريج والمغازي وسط القطاع، ونفذت قصفا عنيفا ومتواصلا على محيط مناطق جباليا البلد والتفاح ومخيم جباليا.

أحياء في خان يونس

كما ضربت القوات الإسرائيلية أحياء بوسط مدينة خان يونس جنوباً.

وكان قصف إسرائيلي استهدف منزلا غرب خان يونس أسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى، حسب التلفزيون الفلسطيني.

من خان يونس (رويترز)
من خان يونس (رويترز)

فيما سقط 35 قتيلاً بضربات إسرائيلية على خان يونس خلال الساعات الماضية، بينهم أطفال.

أتت تلك الضربات في اليوم الأول من العام الجديد، وبعد تلميحات إسرائيلية بأن الحرب التي تفجرت في السابع من أكتوبر إثر الهجوم الذي شنته حركة حماس على مستوطنات وقواعد عسكرية في غلاف غزة، قد تستمر أشهرا طويلة، وربما السنة كلها.

كما جاءت بينما ارتفع عدد القتلى الفلسطينيين إلى 21 ألفا و822، وزاد عدد المصابين إلى 56 ألفا و451، أغلبهم من الأطفال والنساء.

في حين نزح أكثر من 80% من سكان القطاع داخلياً، ودمر ثلثا أبنيته إما جزئياً أو كلياً.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.