البرهان: لا سلام ولا مفاوضات في وجود الدعم السريع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

مع اقتراب الحرب التي تفجرت في السودان يوم 15 أبريل 2023 من إكمال عامها الأول، شدد رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، السبت، على أنه لا سلام ولا مفاوضات في وجود قوات الدعم السريع.

وقال من منطقة أم درمان العسكرية إن "القوات المسلحة حلها واحد، دحر هذا التمرد، وهذا رأي الشعب السوداني ونحن ننفذ تعليماته"، وفق ما نقل إعلام مجلس السيادة.

مادة اعلانية

كما أضاف أن "معركتنا مع التمرد ليس في الخرطوم والجزيرة فقط.. معركتنا معهم حتى نيالا والفاشر والجنينة وزالنجي".

فيما أشار إلى أن"أي شخص تعاون مع المتمردين بالرأي والمساندة بالنسبة لنا عدو مثله مثل المتمردين"، حسب قوله.

آلاف القتلى

يذكر أن القتال بين الجيش السوداني بقيادة عبد الفتاح البرهان وقوات الدعم السريع التي يتزعمها محمد حمدان دقلو بدأ في منتصف أبريل 2023 مع انفجار توترات كانت تتراكم منذ فترة طويلة.

وأدت الحرب في السودان إلى سقوط آلاف القتلى، بينهم ما يصل إلى 15 ألف شخص في إحدى مدن غرب دارفور، وفقاً لخبراء الأمم المتحدة.

كما دفعت الحرب البلاد التي يبلغ عدد سكانها 48 مليون نسمة إلى حافة المجاعة، ودمرت البنى التحتية المتهالكة أصلاً، وتسببت بتشريد أكثر من 8.5 ملايين شخص، بحسب الأمم المتحدة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.