كييف: دمرنا كاسحة ألغام روسية في البحر الأسود

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

زعمت البحرية الأوكرانية أن قواتها دمرت كاسحة ألغام تابعة للأسطول الروسي في البحر الأسود ليل أمس الأحد.

وأفاد بيان نشرته عبر تطبيق تيليغرام بأن "قوات الدفاع الأوكرانية دمرت الليلة الماضية كاسحة الألغام بروجيكت 266-إم كوفروفتس التابعة لأسطول البحر الأسود الروسي".

تدمير مسيّرات هجومية

في سياق متصل قال قائد القوات الجوية الأوكرانية إن سلاح الجو دمّر كل الطائرات المسيرة الهجومية، التي أطلقتها روسيا الليلة الماضية، وعددها 37.

وأضاف: "نتيجة لمعركة ضد الطائرات، تم إسقاط إجمالي 37 طائرة من طراز شاهد، في مناطق كييف وأوديسا وميكولايف وسومي وفينيتسا وجيتومير وتشيركاسي وخيرسون".

كذلك أوضح أوليه كيبر حاكم منطقة أوديسا، عبر تطبيق تيليغرام، أنه تم تدمير 20 طائرة مسيرة في المنطقة.

وجاء في منشور: "تعرض مبنى إداري في منطقة أوديسا لأضرار بسبب سقوط الحطام. وفي مدينة أوديسا، سقط الحطام في ساحة بمنطقة سكنية. ولحسن الحظ، لم تقع إصابات".

فيما لم ترد أنباء عن وقوع أضرار أو خسائر بشرية من قبل السلطات العسكرية والمدنية في مناطق أخرى.

مصفاة سلافيانسك تتوقف

من جانبها ذكرت وكالة إنترفاكس للأنباء أن مصفاة سلافيانسك للنفط بمنطقة كراسنودار في جنوب روسيا أوقفت عملياتها، الأحد، عقب هجوم أوكراني بالطائرات المسيرة.

وقالت السلطات المحلية في وقت سابق، إن 6 طائرات مسيرة تحطمت في موقع المصفاة، خلال هجوم شنته أوكرانيا الليلة الماضية.
وسلافيانسك مصفاة خاصة تبلغ طاقتها الإنتاجية 4 ملايين طن من النفط سنوياً، أي ما يعادل نحو مليون برميل يومياً.

يذكر أن الجيش الأوكراني استهدف بشكل متكرر البحرية الروسية في البحر الأسود.

وفي 24 مارس/آذار، قال مسؤولون أوكرانيون إنهم ضربوا سفينتين تابعتين للبحرية الروسية، إلى جانب مركز اتصالات وعدة منشآت أخرى تابعة لأسطول البحر الأسود، في هجوم على ميناء سيفاستوبول في شبه جزيرة القرم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.