.
.
.
.

لماذا لا يبرح ترمب البيت الأبيض كثيراً؟

نشر في: آخر تحديث:

أظهرت مراجعة أجرتها رويترز أن #الرئيس_الأميركي دونالد #ترمب ظهر خارج #البيت_الأبيض مرات أقل من الرؤساء الثلاثة الذين سبقوه مباشرة.

ويبلغ ترمب الأميركيين بما يدور في ذهنه من خلال تغريداته على تويتر لكنه لم يتحرك كثيرا داخل البلاد منذ توليه السلطة في 20 يناير/كانون الثاني.

وعند سؤالهم بشأن #قلة_تحركاته يقول مستشارو ترمب إنه يركز على تنفيذ وعوده الانتخابية.

وقالت ناتالي ستروم المتحدثة باسم البيت الأبيض "من الواضح أنه يجد ضغوطا على وقته. نمعن التفكير كثيرا في أي سفر إضافي".

وشملت المراجعة الأيام الـ 100 الأولى لترمب في البيت الأبيض وأظهرت أن الرئيس الأميركي أدلى بتصريحات خلالها في مناسبات رسمية 132 مرة مقارنة مع 139 لباراك #أوباما في نفس الفترة و177 لجورج دبليو #بوش و162 لبيل #كلينتون .

وكان نحو 22 من تلك المناسبات في مواقع غير البيت الأبيض والطائرة الرئاسية أو خارج مقر هيئة حكومية أو منتجع الرئيس في فلوريدا الذي تطلق عليه الإدارة اسم "البيت الأبيض الشتوي".

بينما ظهر أوباما في 62 مناسبة خارج البيت الأبيض في الأيام المئة الأولى وظهر بوش 80 مرة وسجل كلينتون 46 ظهورا خارجيا.