.
.
.
.

هجوم السفارة يبقي بومبيو بأميركا.. "أمن مواطنينا أولا"

نشر في: آخر تحديث:

بعد الهجوم على السفارة الأميركية في بغداد، قرر وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الأربعاء تأجيل رحلة مقررة إلى أوكرانيا من أجل "متابعة الوضع" في العراق، وذلك وفقاً لما أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية مورغن أورتيغاس.

في التفاصيل، قالت المتحدثة في بيان إنه سيتم إعادة جدولة مجمل الجولة التي كانت ستقود بومبيو في نهاية الأسبوع إلى أوكرانيا وبيلاروسيا وكازاخستان وأوزبكستان وقبرص.

كما أوضحت أنه كان من المخطط أن تتم الزيارة في أوائل يناير/كانون الثاني.

فيما نقلت وكالة "فرانس برس" عنها قولها "إن وزير الخارجية بومبيو مجبر على تأجيل زيارته إلى أوكرانيا وبيلاروسيا وكازاخستان وأوزبكستان وقبرص بسبب الحاجة إلى البقاء في واشنطن ومراقبة الوضع الحالي في العراق وضمان أمن الأميركيين في الشرق الأوسط".

وأضافت أورجتوس أنه سيتم تحديد مواعيد سفر جديدة في المستقبل القريب.


السفارة تعلق أعمالها

يذكر أن السفارة الأميركية، في بغداد كانت أعلنت الأربعاء أنها علقت جميع العمليات القنصلية العامة حتى إشعار آخر، وذلك بعد يوم من اقتحام ميليشيات مسلحة تدعمها إيران محيطها الخارجي وإشعال حرائق وإلقاء الحجارة وتحطيم كاميرات المراقبة.

من محيط السفارة الأميركية في بغداد (الأول من يناير - رويترز)
من محيط السفارة الأميركية في بغداد (الأول من يناير - رويترز)

وقالت السفارة في بيان "بسبب هجمات الميليشيات عند مجمع السفارة الأميركية، تم تعليق جميع العمليات القنصلية العامة حتى إشعار آخر. جميع المواعيد المستقبلية ألغيت. ننصح المواطنين الأميركيين بعدم الاقتراب من السفارة".

كما طلبت واشنطن من رعاياها مراجعة قنصليتها في أربيل للحصول على خدمات كما أن مفتوحة لمنح التأشيرات.

من محيط السفارة الأميركية في بغداد (الأول من يناير - رويترز)
من محيط السفارة الأميركية في بغداد (الأول من يناير - رويترز)

المتظاهرون ينسحبون

إلى ذلك، انسحب جميع المتظاهرين من محيط السفارة الأميركية في بغداد. وتوجه المتظاهرون إلى مخارج المنطقة الخضراء المحصنة حيث مقر السفارة وساروا وهم يهتفون "حرقناهم"، فيما قامت شاحنات بنقل هياكل حديدية وخيم استخدمها هؤلاء للاعتصام المفتوح الذي كانوا أعلنوه الثلاثاء عند محيط السفارة. وفق ما أورد التلفزيون العراقي.

وأكدت وكالة الأنباء العراقية أن وزير الداخلية أشرف على انسحاب المتظاهرين من أمام السفارة.