.
.
.
.

بسبب أزمة العزل.. شاهد ترمب يحرج بيلوسي ويرفض مصافحتها

نشر في: آخر تحديث:

رفض الرئيس الأميركي دونالد ترمب، مصافحة رئيسة مجلس النواب الديمقراطية نانسي بيلوسي، على خلفية محاكمة ترمب في مجلس الشيوخ، قبيل إلقاء خطابه حول الاتحاد فجر الأربعاء (الثلاثاء بالتوقيت الأميركي).

وتحدث الرئيس الأميركي في خطابه عن إنجازاته الداخلية والخارجية، فيما جلست بيلوسي، طوال الخطاب تظهر عليها علامات التوتر والقلق بعد الموقف المحرج الذي سببه لها ترمب أمام الكاميرات.

ووفق التقليد في خطاب حال الاتحاد تجلس رئيسة مجلس النواب على المنصة الرئيسية، وجلس بجوارها نائب الرئيس الأميركي مايك بنس.

إلى ذلك قال الرئيس الأميركي إن إدارته تعمل على إنهاء حروب واشنطن في الشرق الأوسط للحفاظ على حياة الأميركيين، مشددا على أن إدارته تحمي الأمن القومي الأميركي بقوة.

وأعلن ترمب أن الولايات المتحدة باتت مستقلة نفطيا ومخزونها أصبح استراتيجيا.

وأضاف أنه جرى استثمار 2.2 تريليون دولار في بناء الجيش الأميركي، لافتا إلى أن أعداء أميركا في حالة هروب والانهيار الاقتصادي ذهب بلا عودة.

وقال "قبل 3 سنوات تحدثنا عن أميركا العظيمة واليوم أشارككم النتائج"، مشيرا إلى أن حال الاتحاد أكثر قوة مما كانت عليه في أي وقت سابق.

وأكد ترمب أن الاقتصاد الأميركي في أحسن أحواله، مشيرا "وقعنا اتفاقا تجاريا مع الصين لحماية المواطن الأميركي".

وتابع ترمب وسط تصفيق حاد من الحضور في مبنى الكونغرس، أن إدارته وفرت أكثر من 7 ملايين وظيفة منذ انتخابه "وهو رقم غير مسبوق".

وأكد أنه جرى استعادة 12 ألف مصنع في ظل إدارته إضافة إلى خطط لترميم مصانع جديدة.

وأوضح ترمب "نعمل على بناء المجتمع الأكثر ازدهارا في العالم"، مؤكدا أن إدارته عملت على تحفيز الاقتصاد وتوفير فرص العمل وخفض الضرائب.

وشدد الرئيس الأميركي على أنه لن يسمح للاشتراكية بتدمير نظام الرعاية الصحية.