.
.
.
.

المستشفى العائم يصل الميناء.. وعمدة نيويورك: سيدعمنا

نشر في: آخر تحديث:

مع وصول مستشفى متحرك على سفينة تابعة للبحرية الأميركية، تحتوي على 1000 سرير، إلى ميناء نيويورك للمساعدة في تخفيف أزمة كورونا التي تجتاح مستشفيات المدينة، أشاد عمدة نيويورك، بيل دي بلاسيو، بإرسال السفينة "يو إس إن إس كومفورت" ودور الأجهزة المختلفة لدعم الولاية.

وقال دي بلاسيو، خلال مؤتمر صحافي، الاثنين، حول مستجدات الوباء، إن وصول السفينة سيساعد كثيراً في تخفيف الضغط على المستشفيات، مضيفاً: "نحتاج إلى ثلاثة أضعاف القدرة الطبية الحالية لمواجهة كورونا".

يشار إلى أنه سيتم استخدام سفينة "يو إس إن إس كومفورت"، التي تم إرسالها إلى مدينة نيويورك بعد 11 سبتمبر، لعلاج المرضى غير المصابين بالفيروس التاجي، على أن تتفرغ مستشفيات المدينة لعلاج الأشخاص الذين يعانون من فيروس كوفيد-19.

وبالإضافة إلى 1000 سرير، تحتوي "كومفورت" على 12 غرفة عمليات يمكن تشغيلها خلال 24 ساعة.

من نيويورك يوم 24 مارس
من نيويورك يوم 24 مارس

وفاة 2405 في أميركا

يأتي وصول السفينة في الوقت الذي ارتفع فيه عدد الوفيات في نيويورك جراء تفشي كورونا الأحد إلى أكثر من 1000، بعد أقل من شهر من أول إصابة معروفة في الولاية. وقد حدثت معظم تلك الوفيات في الأيام القليلة الماضية فقط.

قالت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، الاثنين، إن إجمالي الإصابات بكورونا في الولايات المتحدة بلغ 140904 إصابة وإن حالات الوفاة زادت إلى 2405 حالة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة