.
.
.
.

بمناسبة عيد ترمب.. سكان فلوريدا ينظمون مواكب بحرية

نشر في: آخر تحديث:

احتفل أنصار الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، في فلوريدا بعيد ميلاده، اليوم الأحد، بتسيير قوافل ومواكب بحرية وبإقامة استعراضات في جميع أنحاء الولاية.

وفي مقاطعة بالم بيتش، حيث يقع منتجع مار لاغو المملوك لترمب، نُظمت قوافل منفصلة من الشاحنات والدراجات النارية والقوارب على طول الطرق السريعة والممر المائي بين السواحل في أوقات مختلفة من الصباح، وذلك في إطار جهود حملة ترمب للانتخابات المقبلة.

وذكرت صحيفة "بالم بيتش بوست" أن قافلة معارضة لترمب نُظمت أيضاً اليوم الأحد، داعيةً لإصلاح الشرطة.

كما تم التخطيط لمواكب قوارب مؤيدة لترمب في فورت لودرديل وميامي وفلوريدا كيز وتامبا وبنساكولا وجاكسونفيل.

وفي القرى، حيث يوجد تجمّع ضخم من المتقاعدين الجمهوريين في شمال غربي أورلاندو وحيث عربات الغولف هي المركبات المفضلة للعديد من السكان، نظم أنصار ترمب موكباً بعربات الغولف تكريماً للرئيس الذي يبلغ من العمر 74 سنة.

وفي حديثه إلى خريجي كلية ويست بوينت العسكرية أمس السبت، قال ترمب إن عيد ميلاده يتزامن مع الذكرى 245 لتأسيس الجيش الأميركي.

وأضاف: "لا علاقة بين الأمرين، لكن سيكون عيد ميلادي أيضاً. لا أعرف ما إذا كان ذلك قد حدث عن طريق الصدفة. هل حدث ذلك عن طريق الصدفة، من فضلك؟ ولكنه يوم عظيم بسبب عيد ميلاد الجيش".