.
.
.
.
فيروس كورونا

بعد إعلان إصابتها.. هذه أول تغريدة لميلانيا ترمب

دعت الأميركيين جميعاً إلى أخذ الحيطة والبقاء بأمان، مؤكدة أنها وترمب والجميع سيتخطون تلك المرحلة معاً

نشر في: آخر تحديث:

في أول تصريح لها بعد إعلان إصابتها بفيروس كورونا، أكدت ميلانيا ترمب أنها بخير، وأنها ستخضع للحجر الصحي.

وقالت في تغريدة على حسابها على تويتر بعد دقائق من إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب إصابتهما: سنخضع كما فعل العديد من الأميركيين هذا العام للحجر بعد تأكيد إصابتنا بكوفيد 19.

كما أضافت "إنهما بخير، وإنها أجلت كافة النشاطات والارتباطات التي كانت مقررة سابقا في الأيام القادمة".

كما دعت الأميركيين جميعا إلى أخذ الحيطة والبقاء بأمان، مؤكدة أنها وترمب وجميع الأميركيين سيتخطون تلك المرحلة معا.

"دعواتنا مع ترمب وميلانيا"

بدورها، أكدت المتحدثة باسم البيت الأبيض كيلي مكانيني، أن دعوات البلاد بأكملها مع الرئيس دونالد ترمب وزوجته.

وقالت في تغريدة: "أميركا تقف متحدة وبلدنا يقف قويا"، مشددة على أن ترمب سيستمر في وضع مصالح الشعب أولاً.

بدوره، أعلن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس في تغريدة على حسابه أنه مع الملايين من الأميركيين يصلون لشفاء ترمب وميلانيا بشكل عاجل.

وكان طبيب الرئيس الأميركي أعلن في وقت سابق الجمعة، أن ترمب "بخير" وسيواصل أداء واجباته "دون انقطاع" أثناء الحجر الصحي مع السيدة الأولى، بعدما ثبتت إصابتهما بفيروس كورونا. وقال الطبيب شون كونلي "كلاهما بخير في هذا الوقت، ويخططان للبقاء في المنزل في البيت الأبيض خلال فترة الحجر الصحي".

وقبل ذلك، أعلن ترمب في تغريدة أيضا إصابته وزوجته بكوفيد 19.

في حين تراجعت أسعار الأسهم في السوق الآجلة الأميركية بعد هذا الإعلان. وتراجع مؤشر داو جونز 1,7 في المئة، وستاندرد آند بورز 500 الأوسع نطاقا 1,6 في المئة، فيما ارتفع الين مقابل الدولار.

إلى ذلك، ألغى ترمب مهرجانا انتخابيا كان مقرراً إحياؤه اليوم في فلوريدا من برنامجه بعدما ثبتت إصابته.

وكان من المقرر أن يقيم الرئيس الأميركي تجمعا ضمن حملته الانتخابية في مطار سانفورد في فلوريدا مساء اليوم، لكن جدوله المحدّث بعد الإصابة اقتصر على مكالمة هاتفية خلال منتصف النهار حول "دعم المسنين في مواجهة كوفيد-19".