.
.
.
.

بايدن: ما زلنا بعيدين عن الانتصار في حرب كورونا

الرئيس الأميركي حضّ الناس على الالتزام بالإجراءات الاحترازية فيما تواجه البلاد موجة إصابات رابعة محتملة

نشر في: آخر تحديث:

حذّر الرئيس الأميركي جو بايدن، الاثنين الأميركيين من أن البلاد لا تزال "بعيدة عن الانتصار" في الحرب على كوفيد-19 وحضّ الناس على الالتزام بالتحذيرات بخصوص الفيروس فيما تواجه البلاد موجة إصابات رابعة محتملة.

وقال في خطاب متلفز "عملنا لم ينته بعد. ما زلنا بعيدين عن الانتصار في الحرب على كوفيد-19"، وتابع "نحن في سباق حياة أو موت مع فيروس ينتشر بسرعة مع حالات ترتفع مجددا ومتحورات جديدة تنتشر وللأسف بعض السلوكيات الطائشة التي رأيناها على التلفزيون تعني أن هناك حالات جديدة إضافية ستحدث".

كما أضاف "سنعمل على إلحاق الهزيمة بفيروس كورونا".

وتابع "ضعوا الكمامات هذا واجب وطني! لم يحن وقت الاحتفال بعد. لا تستلموا الآن" مشيرا إلى أن نحو ألف أميركي يموتون يوميا جراء الجائحة.

وأكد جو بايدن أنه سيحق لـ90 % من البالغين الأميركيين الحصول على اللقاح بحلول 19 نيسان/أبريل المقبل.

وقال "التقدم الذي أحرزناه على صعيد التلقيح يشكل قصة أميركية جميلة".

إلى ذلك، سجلت الولايات المتحدة الأميركية في الساعات الـ24 الماضية 41534 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد و486 وفاة، وفقاً للبيانات المستقلة الصادرة عن جامعة جونز هوبكنز.

وبهذا يصل إجمالي الإصابات إلى 30.257.078 مليون والوفيات إلى 549299.

كما حصل 93.6 مليون شخص نحو 28.2% من الشعب الأميركي، على جرعة واحدة على الأقل من اللقاح المضاد لكورونا. وحصل 51.5 مليون أمريكي، 15.5% من السكان، على جرعتين، وفقاً لمراكز مراقبة الأمراض والوقاية منها بالولايات المتحدة.

وتعهدت إدارة الرئيس جو بايدن بإعطاء ما لا يقل عن 100 مليون جرعة لقاح في أول 100 يوم من توليها المنصب.

كما قال الدكتور أنتوني فاوتشي كبير خبراء الأمراض المعدية في البلاد كبير المستشارين الطبيين لبايدن، إن حوالي 70% من السكان سيحتاجون إلى التطعيم من أجل تحقيق المناعة المجتمعية والسماح للحياة بالعودة إلى حالة قريبة نسبياً من طبيعتها.

هذا وأصاب فيروس كورونا ما يزيد عن 127.34 مليون شخص حول العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى مليونين و912808.