.
.
.
.

البنتاغون: الوضع في كابل صعب وسننهي الإجلاء نهاية الشهر

نشر في: آخر تحديث:

مع تواصل رحلات الإجلاء من العاصمة الأفغانية، أعلن البنتاغون، الثلاثاء، أن الوضع في محيط مطار كابل صعب، مؤكداً تمسكه بالجدول الزمني لعمليات الإجلاء من أفغانستان.

وقال جون كيربي المتحدث باسم البنتاغون، إن وزارة الدفاع الأميركية تعتقد أن لديها القدرة على إخراج جميع الأمريكيين الذين يريدون المغادرة من أفغانستان بحلول 31 أغسطس آب.

كما أضاف "ما زلنا عازمين على تحقيق الهدف بنهاية الشهر" مضيفا أن الوزارة قد تحتاج إلى قواعد إضافية لاستضافة من يتم إجلاؤهم من أفغانستان.

طائرة كل 45 دقيقة

بدوره، أعلن الجنرال هانك تايلور من هيئة أركان الجيوش الأميركية، خلال الإحاطة اليومية للصحافيين، تزايد الرحلات الجوية بمعدل طائرة كل 45 دقيقة.

كما أوضح أن قيادة المنطقة الأوروبية تعمل على فتح ثكنات إضافية لاستقبال اللاجئين في طريقهم إلى الولايات المتحدة، مؤكداً أن العمل يجري على الإخلاء بأسرع وقت ولأكبر عدد.

من عمليات الإجلاء بمطار كابل
من عمليات الإجلاء بمطار كابل

كذلك، أعلن أن 12000 شخص أخلتهم القوات الأميركية خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، مضيفاً "58000 خرجوا منذ يوم 14 أغسطس". وتابع "مسألة جنسية المولودين على طائرات الإجلاء من اختصاص وزارة الهجرة"

يذكر أنه من المتوقع أن يقرر الرئيس الأميركي جو بايدن اليوم ما إذا كان سيمدد الموعد الذي ينقضي في 31 أغسطس لإجلاء الأميركيين وحلفائهم من مطار كابل، وذلك مع احتشاد آلاف الأفغان والأجانب المتلهفين للفرار من متشددي طالبان، حكام أفغانستان الجدد.

فقد أوضح مسؤول بالإدارة لرويترز أمس الاثنين أن بايدن سيقرر في غضون 24 ساعة ما إذا كان سيمدد الجدول الزمني لمنح وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) وقتا للاستعداد.

من محيط مطار كابل
من محيط مطار كابل

31 أغسطس

كذلك، قال مسؤولان أميركيان لوكالة رويترز، إنه من المتوقع أن تستمر الولايات المتحدة في عمليات الإجلاء بعد التاريخ المحدد.

كما ذكر مسؤول كبير بوزارة الخارجية للصحافيين بأن التزام البلاد تجاه الأفغان المعرضين للخطر "لن ينتهي في 31 أغسطس".

وكان الرئيس الأميركي حذر يوم الأحد من أن الإجلاء "سيكون صعبا ومؤلما" وقال إن أخطاء كثيرة قد تقع. وأضاف أن القوات الأميركية قد تبقى بعد موعد الحادي والثلاثين من أغسطس آب للإشراف على الإجلاء.

يأتي هذا فيما يعارض بعض مستشاري بايدن تمديد الموعد النهائي الذي حددوه بأنفسهم لأسباب أمنية.