روسيا و أوكرانيا

أميركا ترسل 3000 جندي إضافي إلى بولندا خلال أيام

في مسعى لطمأنة أعضاء حلف شمال الأطلسي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال أربعة مسؤولين أميركيين لرويترز، الجمعة، إن الولايات المتحدة سترسل 3000 جندي إضافيين إلى بولندا خلال الأيام القادمة في مسعى لطمأنة أعضاء حلف شمال الأطلسي في الوقت الذي أجرت فيه روسيا تدريبات عسكرية في روسيا البيضاء والبحر الأسود بعد حشد قواتها على حدود أوكرانيا.

وقال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن الجمعة، إن روسيا تحشد المزيد من القوات بالقرب من أوكرانيا، وإن من الممكن حدوث غزو في أي وقت قبل نهاية دورة الألعاب الأولمبية الشتوية هذا الشهر.

صور أقمار صناعية تظهر تعزيزات روسية عسكرية على الحدود مع أوكرانيا (فرانس برس)
صور أقمار صناعية تظهر تعزيزات روسية عسكرية على الحدود مع أوكرانيا (فرانس برس)

وأظهرت صور أقمار صناعية تجارية نشرتها شركة خاصة أميركية حشودا عسكرية روسية جديدة في عدة مواقع بالقرب من أوكرانيا.

وقال المسؤولون الأميركيون الذين اشترطوا عدم الكشف عن هوياتهم، إن القوات الأميركية التي ستُنشر في بولندا ستكون من الفرقة 82 المحمولة جوا وليس من القوات الأميركية في أوروبا.

ووصف أحد المسؤولين الأربعة نشر هذه القوات بأنه مهم.

وستضاف هذه القوات إلى القوات المتأهبة بالفعل للانتشار في أوروبا إذا دعت الحاجة وقوامها 8500 جندي وكذلك ما يقرب من 3000 جندي قالت الإدارة الأميركية في وقت سابق من الشهر الجاري إنها ستنشرهم في بولندا ورومانيا.

واجتمع الرئيس الأميركي جو بايدن مع مستشاره للأمن القومي في غرفة العمليات بالبيت الأبيض ليل أمس الخميس لمناقشة استمرار الحشود العسكرية الروسية حول أوكرانيا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة