.
.
.
.

بسبب أوكرانيا..بايدن يبحث معاقبة 300 عضو بالدوما الروسي

نشر في: آخر تحديث:

يعتزم الرئيس الأميركي جو بايدن الإعلان عن عقوبات جديدة ضد روسيا الخميس أثناء وجوده في بروكسل لعقد اجتماعات مع قادة حلف شمال الأطلسي (الناتو) وحلفاء أوروبيين، وفقا لما ذكره أحد كبار مساعدي بايدن للأمن القومي.

كما أفادت وسائل إعلام أميركية، أن واشنطن تحضر عقوبات ضد أغلبية أعضاء مجلس الدوما الروسي (البرلمان)، مشيرة إلى أن جو بايدن يعتزم إعلان عقوبات ضد أكثر من 300 عضو في المجلس.

ومن المتوقع أيضا أن يؤكد بايدن، الذي من المقرر أن يشارك في اجتماع خاص للناتو ويلقي كلمة في قمة المجلس الأوروبي، الجهود المبذولة لتنفيذ سلسلة من العقوبات الحالية التي أعلنتها بالفعل الولايات المتحدة وحلفاؤها.

من جانبه، قال مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض جيك سوليفان، رافضاً الكشف عن ماهية العقوبات الجديدة "سينضم بايدن إلى شركائنا في فرض مزيد من العقوبات على روسيا وتشديد العقوبات الحالية لقمع التهرب ولضمان التنفيذ الصارم"، وفق ما نقلته "أسوشيتد برس".

روسيا و أميركا
روسيا و أميركا

يذكر أن روسيا تجاوزت كلا من إيران وكوريا الشمالية في غضون أقل من أسبوعين، لتصبح الدولة الأكثر معاقبة في العالم، وذلك عقب العملية العسكرية التي أطلقها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نهاية الشهر الماضي على الأراضي الأوكرانية.

فقد بلغ مجمل العقوبات المفروضة عليها أكثر من 5530 عقوبة، بحسب ما أفادت وكالة بلومبيرغ، متفوقة بذلك على طهران التي فرضت عليها 3616 عقوبة على مدار عقد من الزمن، معظمها بسبب برنامجها النووي ودعمها للإرهاب.

وخلال الأيام الماضية، فرضت سويسرا نحو 568 عقوبة، والاتحاد الأوروبي 518، كما أصدرت فرنسا 512 عقوبة، لتليها بريطانيا والولايات المتحدة بحوالي 243 عقوبة.

ولا تزال العديد من الدول تعلن بشكل يومي عقوبات جديدة على الروس، ما دفع الكرملين الأسبوع الماضي إلى الإقرار بأن تلك العقوبات قاسية ومؤلمة، إلا أنه أكد في الوقت عينه أن بلاده سترد وستتوصل إلى سبل لمعالجة تداعيات تلك "الحملة الغربية"، بحسب ما تصفها موسكو.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة