أول سيناتور ديمقراطي يتخلى عن بايدن.. "ترامب الأقرب للفوز"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أصبح عضو مجلس الشيوخ، مايكل بينيت، أول سيناتور ديمقراطي يعلن انفصاله بشكل علني عن الرئيس الأميركي، جو بايدن، معتبرا أن منافسه الرئيس الجمهوري السابق دونالد ترامب، هو الأقرب للوصول مرة أخرى إلى البيت الأبيض، وفق ما نقله موقع "أكسيوس".

وقال بينيت في تصريحات تلفزيونية، أمس الثلاثاء: "أعتقد أن دونالد ترامب يسير على الطريق الصحيح للفوز في هذه الانتخابات، وربما يفوز بها بأغلبية ساحقة".

كما قال خلال مقابلته مع شبكة "CNN" الأميركية، إن ترامب يمكن أن "يأخذ معه مجلسي الشيوخ والنواب" إذا فاز في الخريف.

وبينيت كان أول واحد من 3 ديمقراطيين في مجلس الشيوخ، قالوا أمس، إنهم يشكون في قدرة بايدن على التغلب على ترامب.

وبعد اجتماع مشرعين ديمقراطيين في الولايات المتحدة خلف أبواب مغلقة وسط مخاوف متزايدة بشأن فرص فوز حزبهم في الانتخابات المقررة في الخامس من نوفمبر بعد رفض الرئيس جو بايدن دعوات بعض المسؤولين في الحزب بإنهاء حملته الانتخابية والتخلي عن الترشح لفترة ولاية ثانية، شدد زعيم الأغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر على دعمه لبايدن.

وردد شومر نفس العبارة 3 مرات، الثلاثاء، خلال مؤتمره الصحافي الأسبوعي، حين سأل عن إمكانية انتخاب بايدن: "أنا مع جو"، وفق صحيفة "بوليتيكو".

6 علناً

يذكر أن 6 أعضاء ديمقراطيين في مجلس النواب كانوا دعوا علناً بايدن للتنحي جانباً وإفساح المجال لشخص آخر لمنافسة ترامب.

كما عبَر آخرون عن مخاوفهم بشأن فرص بايدن في الانتخابات، إذ أثار أداؤه الذي وصف بـ"السيئ" في مناظرته مع ترامب تساؤلات حول قدرته على إجراء حملة انتخابية ناجحة ومواصلة القيام بمهام الرئاسة لمدة 4 سنوات ونصف إضافية، حسب رويترز.

لكن رغم اعتراف بايدن بأنه لم يقدم أداء جيدا في تلك المناظرة، فإنه يؤكد على قدرته على خوض الانتخابات المقبلة بنجاح، والاستمرار في البيت الأبيض.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.