سجن 13 من مؤيدي الإخوان عامين بعد إدانتهم في مشاجرة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قالت مصادر قضائية اليوم السبت إن محكمة مصرية قضت بالسجن عامين على 13 من مؤيدي جماعة الإخوان المسلمين لإدانتهم في اشتباكات وقعت أمام المركز الرئيسي للجماعة عام 2013 وسقط فيها نحو 130 مصاباً.

وتقول السلطات إن من بين المدانين سبعة من حراس الرجل الثاني في الجماعة، خيرت الشاطر، الذي ألقي القبض عليه بعد أن عزلت قيادة الجيش الرئيس محمد مرسي المنتمي للجماعة في يوليو، بعد خروج مظاهرات حاشدة على حكمه الذي استمر عاماً.

ووقعت الاشتباكات في مارس 2013 بين مؤيدين لجماعة الإخوان ونشطاء ليبراليين خلال احتجاج على حكم مرسي.

وقال مصدر إن محكمة جنح المقطم إحدى محاكم الجنح بالقاهرة قرنت حبس مؤيدي الجماعة بالنفاذ دون انتظار لنظر استئناف الحكم أمام المحكمة الأعلى درجة.

وأضاف أن المحكوم عليهم مفرج عنهم بكفالة، لذلك صاروا مطلوبين لتنفيذ الحكم الذي لا يستأنف إلا بالنسبة لمن يسلم نفسه.

وكان النائب العام السابق المستشار طلعت عبدالله أحال ستة نشطاء ليبراليين بارزين وستة محتجين آخرين إلى محكمة الجنايات بعد الاشتباكات بتهم بينها التحريض على العنف أمام المركز العام لجماعة الإخوان بهضبة المقطم في جنوب العاصمة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.