.
.
.
.

الجامعة العربية تطلب عقد جلسة في مجلس الأمن بشأن غزة

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الجامعة العربية أنها طلبت عقد اجتماع لمجلس الأمن لشرح تطورات غزة والتحضير للمؤتمر الدولي لإعادة إعمار القطاع.

وأكدت الجامعة تمسكها بضرورة إنهاء العدوان الإسرائيلي على القطاع بشكل نهائي، ودعم المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار بشكل دائم، حتى تتمكن الدول العربية من تقديم كل أشكال الدعم للشعب الفلسطيني في غزة.

وقالت السفيرة هيفاء أبو غزالة، الأمين العام المساعد لقطاع الإعلام والاتصال بالجامعة العربية، في تصريحات صحافية اليوم إن الجامعة تقوم باتصالات مكثفة من خلال أمينها العام الدكتور نبيل العربي مع مختلف الأطراف الإقليمية والدولية الفاعلة لوقف هذا العدوان.

وأكدت أن التحرك العربي الذي يتم حالياً يقوم على مستويين الأول على المستوى الإقليمي، حيث يقوم الأمين العام مع وفد وزاري عربي خلال الفترة المقبلة بزيارة إلى قطاع غزة للاطلاع على حجم الدمار الذي حدث في القطاع، وتقييم الوضع على الأرض، كما ستكون هناك زيارة ثانية من خلال قوافل المساعدات التابعة للجامعة العربية التي تصل غزة والتي تحمل رسالة تضامن عربية باسم الدول العربية جميعا.

وأضافت أن المستوى الثاني من التحرك سيكون على المستوى الدولي، حيث تم طلب عقد اجتماع لمجلس الأمن بناء على طلب عدد من رؤساء الدول، لافتة إلى أن الأمين العام نبيل العربي قام باتصالات بالعديد من سفراء دول العالم لشرح تطورات الأوضاع في غزة والتحضير للمؤتمر الدولي لإعادة إعمار القطاع والمقرر انعقاده الشهر المقبل معربة عن أملها أن يسفر هذا التحرك العربي والدولي في إنهاء العدوان على غزة.