.
.
.
.

السودان يقدم اقتراحا لمصر وإثيوبيا لحل أزمة "سد النهضة"

نشر في: آخر تحديث:

كشفت وزارة الري والموارد المائية والكهرباء السودانية عن اختتام اجتماعات #سد_النهضة بعد الدفع بمقترح سوداني لاجتماع وزراء الخارجية والموارد والمخابرات القادم.

وقال إعلام الوزارة، السبت، إن #السودان قدم مقترحا لدولتي إثيوبيا و#مصر لدفع اجتماع وزراء الخارجية والموارد المائية والمخابرات القادم للأمام، والذي سيعقد في منتصف مايو/أيار الحالي في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وأضاف قائلا: "مقترح السودان جاء في ختام اجتماع اللجنة الوطنية الفنية الثلاثية بمشاركة وزراء الموارد المائية في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، حيث قدمت فيه كل دولة ملاحظاتها واستفساراتها حول تقرير الاستشاري الاستهلالي".

وكشف البيان عن مقترح السودان الذي يشمل الدعوة لاجتماع تحضيري للجنة الفنية الثلاثية بحضور وزراء الموارد المائية يسبق الاجتماع الوزاري الموسع، حتى يتم تيسير الوصول لتفاهم حول خطوات إكمال الدراسات، وتنفيذ توجيهات قادة الدول الثلاث بتقديم حل غير تقليدي لملف سد النهضة الإثيوبي.

وتابع بيان وزارة الري: "وزراء الموارد المائية للدول الثلاث أكدوا على استمرار روح التعاون بينهم، ورغبتهم في إكمال الدراسات التي أوصت بها لجنة الخبراء العالميين، والاستجابة لشواغل كل طرف دون الإضرار بأي دولة".

وأشار البيان إلى أن التقرير الاستهلالي للاستشاري الفرنسي يحدد خطوات الاستشاري لإكمال دراسة الآثار الاجتماعية والاقتصادية والبيئية لسد النهضة على دولتي السودان ومصر، ودراسة خيارات ملء وتشغيل بحيرة السد.