.
.
.
.

جريمة مفجعة في مصر.. أطفال فشلوا باغتصاب رضيعة فقتلوها

نشر في: آخر تحديث:

فاجعة إنسانية شهدتها قرية مصرية تقع أقصى صعيد البلاد بعد اكتشاف جريمة بشعة، ارتكبها طفلان، فيما كانت الضحية رضيعة، فشلا في اغتصابها، فقتلاها وألقيا بجثتها في مصرف مائي.

فقد شهدت قرية بني حميل التابعة لمدينة البلينا محافظة سوهاج اختفاء طفلة عمرها عامين وبعد أيام عثر على جثتها ملقاه في مصرف بالقرية.

أتى ذلك، بعد أن تلقى قسم شرطة البلينا بلاغا من سائق باختفاء طفلته من أمام مسكنه، مؤكدا أنها خرجت للهو أمام المنزل، ثم اختفت دون أثر!

جثة هامدة في مصرف مائي

وبتكثيف البحث عثر على الضحية جثة هامدة في مصرف مائي، لتبيت التحقيقات لاحقاً أنها شوهدت آخر مرة بصحبة طفلين من أبناء عمومتها يبلغ الأول 13عاما فيما يبلغ عمر الثاني 8 سنوات.

وبضبط الطفلين وتضييق الخناق عليهما اعترفا بخطف وقتل الصغيرة، بعد فشلهما في الاعتداء عليها جنسيا.

كما اعترفا أنهما خشيا من افتضاح أمرهما، فحملا الضحية وألقيا جثتها بفتحة ترعة مغطاة.

يذكر أن السلطات الامنية تخذت الإجراءات القانونية اللازمة، وأخطرت النيابة التي تولت التحقيق.