.
.
.
.

"اخرجي من بيتك بقفة".. تصريحات مبروك عطية تثير الجدل

بلاغ للنائب العام ضد الداعية المصري باعتبار أن تصريحاته تحقر المرأة وتحرض على العنف

نشر في: آخر تحديث:

في تصريح صادم للمجتمع المصري الذي اهتز لمقتل طالبة المنصورة، علق الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة بجامعة الأزهر على الحادثة قائلاً: "إذا كانت حياتك غالية، اخرجي من بيتك بقفة".

وأضاف في مقطع فيديو عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "المرأة والفتاة تتحجب عشان تعيش، وتلبس واسع عشان متغريش، لو حياتك غالية عليكي اخرجي من بيتك بقفة، لا متفصلة ولا بنطلون ولا شعر على الخدود، عشان وقتها هيشوفك اللي ريقة بيجري ويقتلك".

وأثارت هذه التصريحات غضباً واسعاً في مصر، الأمر الذي دفع المجلس القومي للمرأة للتقدم ببلاغ رسمي للنائب العام، اليوم الأربعاء، ضد الداعية الدكتور مبروك عطية.

واعتبرت الدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، أن ما قيل من جانب الداعية هو تحقير للمرأة وتحريض على العنف والقتل ضدها، وهي جريمة يعاقب عليها القانون، مشددة على أنه لا تهاون فيما تم نشره.

وعبرت مرسي عن بالغ حزنها لموت الطالبة نيرة أشرف متسائلة: بأي ذنب قتلت هذه الفتاة؟ داعية الله أن يتغمدها برحمته، مستنكرة الفيديو الذي تم نشره من قبل الدكتور مبروك عطية، مؤكدة أن مثل هذه الكلمات لا تصدر من رجل دين.

وفي سياق متصل وعبر صفحتها على "فيسبوك" قالت رئيسة المجلس القومي للمرأة موجهة حديثها لمبروك عطية: "تذكروا وقوفكم أمام الله، ارفعوا أياديكم عنا نختصمكم أمام الله في الآخرة، وسنتقدم ببلاغ للنائب العام ضدكم في الدنيا".

وأضافت: "نريد وقف خطاب الكراهية والعداء والإرهاب، دماء هذه الفتاة وغيرها في رقبة كل من خرج علينا في وسائل الإعلام والدراما بأعمال غير مسؤولة تحرض على مثل هذه الجرائم".

وتابعت قائلة: خرجت علينا يا شيخ مبروك بخطاب يرهب بنات مصر وسيداتها، لا يوجد مظهر ولا ملبس يبرر جريمة، لدينا قانون يحمينا ونظام عدالة يحمينا، وسنطالب بتطبيق القانون.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة