بعد فقدان إعلامية مصرية النطق.. طبيب يؤكد: الحزن قد يكون السبب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

بعدما أعلنت مراسلة قناة DMC أميمة البدري عبر حسابها بموقع فيسبوك فقدها النطق فجأة بعد تعرضها لأزمة نفسية حادة، أكد طبيب أن الحزن قد يكون السبب وراء ذلك.

وأوضح أن الحالة تسمى "بحة الصوت النفسي" أو "فقدان الصوت النفسي"، مشيراً إلى أن السلوك الصوتي عند الإنسان يتغير بتغير الحالة النفسية عنده.

مادة اعلانية

وقال الدكتور وليد هندي إن فقدان الصوت هو أحد اضطرابات الصوت ويتسبب في عوامل نفسية تؤدي لحدوث تغيرات سلبية ومفاجئة وقوية في جودة الصوت والتي قد تحدث بحة وتمتد لفقدان الصوت بصورة كاملة.

وأشار إلى أن هذه الحالة تحدث للإنسان عندما يمر بحالة حزن أو الإصابة بالاكتئاب الشديد أو التعرض لأزمة نفسية أو حالات الإجهاد والإنهاك الجسدي والعصبي.

قابلة للعلاج

وعن توفر علاج لهذه الحالة، أكد الطبيب أن هذه الحالة مؤقتة قد تمتد لأيام ولكن لها علاج.

يذكر أن البدري أعلنت عبر حسابها بموقع فيسبوك فقدها النطق وكتبت: "أنا محتاجة حد يساعدني أرجوكم أنا فجأة فقدت النطق مش عارفة أنطق ولا أتكلم وشفتي طبقت زي البكم والصم وصوتي مش طالع ومش قادرة أخد نفسي أنا خايفة ومش عارفة أعمل ايه.. أنا تعبانه جدا ومش قادرة أنا مخضوضة من اللي حصل لي".

وقدمت البدري الشكر إلى جمهورها، وطلبت منه الدعاء لها ومساعدتها، ونشرت صورة لمجموعة من التحاليل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.