بيان يمني: مقتل الضابط اليمني في مصر حادث جنائي هدفه السرقة

عُثر على اللواء حسن بن جلال العبيدي مقتولاً في شقته في القاهرة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بعد دقائق قليلة من إعلان وزارة الداخلية المصرية تفاصيل ملابسات مقتل اللواء حسن بن جلال العبيدي الضابط الكبير بالجيش اليمني، أعلنت السفارة اليمنية أن الحادث دوافعه جنائية بهدف السرقة.

وقالت السفارة في بيان رسمي إنها تابعت منذ تلقيها بلاغ مقتل اللواء العبيدي في شقته بالقاهرة، وقائع وملابسات القضية، وقام ممثلو السفارة بالتنسيق والمتابعة مع الأجهزة الأمنية المختصة في مصر للوصول إلى حقائق الواقعة.

وقالت إن الأجهزة الأمنية المصرية تمكنت سريعاً من ضبط الجناة والمسروقات في فترة وجيزة، مضيفةً أنه اتضح من نتائج التحقيق أن دوافع الجريمة جنائية بهدف السرقة.

وذكرت أن المختصين بالسفارة سيقومون باستكمال إجراءات استلام جثمان الفقيد وترتيبات الدفن.

وكانت وزارة الداخلية المصرية قد كشفت تفاصيل مقتل الضابط الكبير بالجيش اليمني ومدير إدارة التصنيع العسكري حسن العبيدي.

وقالت الوزارة في بيان رسمي إن مرتكبي الواقعة هم 4 أفراد بينهم سيدتان وقد اعترفوا بارتكابهم للجريمة وأقروا بسابقة تعرف اثنين منهم على المجنى عليه واتفاقهما على سرقته بمساعدة الآخرين.

وأضافت داخلية مصر أن اثنين من المتهمين استغلا استضافة الضابط اليمني لهما بمنزله مساء الجمعة الماضي وقاما بدس أقراص منومة له بداخل مشروب في محاولة لتخديره، وتمكين الآخرين من الدخول لمسكنه، وتهديده بسلاح أبيض إلا أنه قاومهم فتعدوا عليه وأوثقوه وأسقطوه أرضاً ما أدى لوفاته.

وأكدت الوزارة أن المتهمين استولوا على مبالغ مالية بالعملة الأجنبية والمحلية وبعض المقتنيات والمتعلقات الشخصية بالإضافة إلى سيارة مستأجرة كانت متواجدة بالقرب من سكنه ولاذوا بها بالفرار.

وأعلنت الوزارة أن المتهمين أرشدوا عن جميع المسروقات والسيارة المستأجرة وكذا السلاح الأبيض المستخدم في ارتكاب الواقعة وفرد خرطوش وعدد من الطلقات كان بحوزة أحد المتهمين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.