أميركا وبايدن

السيناتور مينينديز: يجب معاقبة إيران بسبب هجومها على ألبانيا

أعضاء "الناتو"، دانوا الهجوم الإلكتروني الذي استهدف ألبانيا مؤخراً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

على خلفية الهجمات السيبرانية الواسعة التي شنها النظام الإيراني على ألبانيا وقطع الأخيرة جميع العلاقات مع نظام طهران، قال رئيس لجنة العلاقات الخارجية في الكونغرس الأميركي السيناتور الديمقراطي بوب مينينديز "يجب النظر إلى الهجمات الإلكترونية الإيرانية ضد ألبانيا في سياق أوسع، وليس كحوادث منعزلة".

وتابع "تستخدم إيران هذا التكتيك الهجومي لدعم أنماطها في الإكراه والضغط والعدوان، وهذا غير مقبول ولا يمكن أن يمر دون رادع".

وأدان أعضاء حلف شمال الأطلسي "الناتو"، اليوم الخميس، الهجوم الإلكتروني الذي استهدف ألبانيا مؤخراً والذي قال حكومتا واشنطن وتيرانا إن إيران متورطة فيه".

وقال مجلس حلف الناتو، الذي يضم ممثلين عن الدول الأعضاء في الحلف وعددها 30، في بيان "ندين بشدة مثل هذه الأنشطة السيبرانية الخبيثة التي تهدف إلى زعزعة استقرار حليف وإلحاق الضرر بأمنه، وتعطيل الحياة اليومية للمواطنين".

وقطعت ألبانيا العلاقات الدبلوماسية مع طهران، أمس الأربعاء، وحمّل رئيس وزرائها، إيدي راما، إيران المسؤولية عن الهجوم الإلكتروني الذي وقع في يوليو، وأمهل دبلوماسييها 24 ساعة لإغلاق السفارة ومغادرة البلاد.

وقال راما، في خطاب مصور نادر، إن الهجوم الإلكتروني "هدد بشل الخدمات العامة ومحو الأنظمة الرقمية واختراق سجلات الدولة وسرقة المراسلات الإلكترونية الداخلية الحكومية، وإثارة الفوضى والانفلات الأمني في البلاد".

كما ألقت واشنطن، أقرب حلفاء ألبانيا، باللوم أيضاً على طهران في الهجوم ووعدت "باتخاذ المزيد من الإجراءات لمحاسبة إيران على الأفعال التي تهدد أمن دولة حليفة للولايات المتحدة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.