.
.
.
.

نائبة إيزيدية تفوز بجائزة نسائية عالمية

نشر في: آخر تحديث:

فازت النائبة الإيزيدية الوحيدة في البرلمان العراقي بجائزة عالمية تمنح للنساء في مناطق الصراع لعام 2014 بحسب موقع خاص بالطائفة.

ومنحت فيان دخيل جائزة "أنا بوليتكوفسكايا" السنوية للمرأة في مناطق الصراع لمطالبتها بحماية الإيزيديين واللاجئين والمحاصرين في البلدات والقرى التي يسيطر عليها تنظيم "داعش".

وجذبت دخيل أنظار العالم إليها في أغسطس عندما حثت الحكومة العراقية على إنقاذ آلاف الإيزيديين من اضطهاد الإسلاميين المتشددين.

وقالت دخيل، التي نجت من حادث تحطم طائرة هليكوبتر لكن ساقها كسرت في أغسطس بينما كانت تنقل مساعدات للإيزيديين في جبل سنجار بشمال العراق، إنه لا يمكن أن يمنعها شيء عن المطالبة بإنقاذ الإيزيديين المحاصرين في قبضة داعش.

وأضافت أنها بعثت برسائل إلى نساء من صاحبات النفوذ حول العالم، من بينهن ميشيل أوباما زوجة الرئيس الأميركي، كما أنها اتصلت بجماعات لحقوق المرأة لمطالبتهم بمضاعفة الضغط على الحكومة العراقية لعلاج الموقف.

من جانبها أكدت ناتالي لوسكولت، وهي من الجهة المانحة للجائزة، إنها هذه المكافأة تمنح لمن يخاطرون بحياتهم دفاعا عن النساء والبنات في العالم، مثنيةً على شجاعة دخيل "المذهلة".

وتحيي الجائزة الذكرى السنوية الثامنة لمقتل أنا بوليتكوفسكايا، وهي صحفية روسية في مجال التحقيقات الاستقصائية كشفت عن فساد حكومي وانتهاكات للحقوق خاصة في الشيشان.

وقتلت بوليتكوفسكايا بالرصاص في موسكو في 7 أكتوبر 2006 عن 48 عاما.