.
.
.
.

أردوغان يدعو معصوم لحضور القمة الإسلامية

نشر في: آخر تحديث:

شدد الرئيس العراقي، فؤاد معصوم، على ضرورة انسحاب القوات التركية من الأراضي العراقي، لأن ذلك يساهم في أمن واستقرار المنطقة، ويحافظ على علاقات حسن الجوار بين الطرفين.

جاء ذلك خلال استقباله ظهر الأربعاء في قصر السلام ببغداد السفير التركي لدى العراق فاروق قيمقجي.

وقال بيان لإعلام الرئاسة، إن "معصوم تسلم دعوة رسمية من نظيره التركي رجب طيب أردوغان لحضور مؤتمر القمة الإسلامية الذي سيعقد في شهر أبريل المقبل".

وأكد معصوم بحسب البيان "حرص العراق على أن تكون علاقاته مع الدول الإقليمية مبنية على المصالح المشتركة والعمل على حفظ أمن واستقرار المنطقة وازدهارها"، مشدداً على "ضرورة انسحاب القوات التركية من منطقة بعشيقه".

وأوضح الرئيس العراقي للسفير التركي أن "دخول أي قوة خارجية باتفاق رسمي بين الجهتين وليس عن طريق تبليغ بعض المسؤولين فقط".

وكان الرئيس التركي رفض سحب قواته من معسكر على مشارف الموصل التي قالت بغداد إنها دخلتها من دون اتفاق مع الحكومة العراقية.