.
.
.
.

4 قتلى في هجوم انتحاري غرب بغداد تبناه "داعش"

نشر في: آخر تحديث:

قُتل أربعة أشخاص، بينهم عنصران، في الشرطة في هجوم انتحاري بحزام ناسف استهدف اليوم الأحد مجلس عزاء في غرب بغداد وتبناه تنظيم "داعش".

وقال مصدر في وزارة الداخلية لوكالة "فرانس برس": "قُتل أربعة أشخاص بينهم اثنان من عناصر الشرطة وأصيب 11 في هجوم انتحاري بحزام ناسف استهدف مجلس عزاء لأحد عناصر الصحوة".

وأضاف أن "الانتحاري فجر نفسه لدى قيام عناصر الشرطة باعتراضه قبل أن يقتحم مجلس العزاء في قرية تل الذهب" الواقعة في ناحية أبوغريب (20 كلم غرب بغداد). وأكد مصدر طبي حصيلة الضحايا.

وتبنى تنظيم "داعش" الهجوم عبر بيان نقلته مواقع متطرفة وجاء فيه أن انتحاري فجر نفسه وقتل "نحو 15 شخصا".

وتًعد ناحية ابوغريب ذات الغالبية السنية والتي تقع بين بغداد ومدينة الفلوجة التي تخضع لسيطرة الإرهابيين من المناطق المتوترة وتشهد أعمال عنف شبه يومية.