.
.
.
.

القوات الأمنية تصد أعنف هجوم لداعش شمال الرمادي

نشر في: آخر تحديث:

يشن تنظيم "داعش" سلسلة من الهجمات العنيفة على مناطق متفرقة من محافظة الأنبار في محاولة للحد من خسائره في المحافظة.

فبحسب رئيس مجلس قضاء الخالدية، علي الدليمي، فإن العشرات من مسلحي التنظيم هاجموا منطقة البوعيثة والمناطق المحيطة بها شمالي مدينة الرمادي، ومن محور جزيرة الخالدية باتجاه القطعات العسكرية باستخدام سيارات مفخخة وانتحاريين، في أعنف هجوم لـ"داعش" على شمال المدينة.

وتمكنت القوات الأمنية من صد الهجوم الذي خلف قتلى وجرحى في الجانبين، إضافة إلى تدمير سبع عجلات مفخخة.

وفي الفلوجة شرق الأنبار، شن "داعش" هجوماً عنيفاً على ناحية كرمة الفلوجة، حيث أكد آمر فوج حشد العشائر، محمود الجميلي، مقتل العشرات من مسلحي التنظيم، بينهم ستة انتحاريين، أثناء محاولتهم شن هجوم واسع على منطقة الروفة والصبيحات ومناطق مختلفة من قضاء الكرمة شرقي مدينة الفلوجة.

من جهتها، وجهت المدفعية العراقية سلسلة من الضربات في ناحية البغدادي غرب قضاء هيت، أسفرت عن قتل عدد من عناصر التنظيم ودمرت ثلاث مدفعيات هاون ومستودعا للأسلحة في منطقة العدوسية بجبة شمال الناحية. كما أكدت خلية الإعلام الحربي أنه تم إحباط محاولة تسلل لـ"داعش" بواسطة انتحاريين اثنين على القطعات العسكرية.