.
.
.
.

تفجير انتحاري جنوب بغداد وداعش يتبنى

نشر في: آخر تحديث:

قتل 10 أشخاص على الأقل وأصيب 17 آخرون بجروح في تفجير انتحاري استهدف الاثنين حاجزاً للجيش في منطقة اليوسفية جنوب بغداد، كما ذكرت مصادر أمنية وطبية.

وقال ضابط في وزارة الداخلية "قتل 10 أشخاص وأصيب 17 آخرون بجروح في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف حاجزاً أمنيا للجيش في منطقة اليوسفية"، مضيفاً أن الهجوم وقع حوالي الساعة 10,45 (7,45 ت غ).

في حين قال مصدر طبي في مستشفى المحمودية القريب من مكان وقوع الانفجار إن بين القتلى أربعة جنود.

داعش يتبنى

وتبنى داعش الهجوم في بيان نشره على مواقع التواصل الاجتماعي. وجاء في البيان الموقع "ولاية بغداد"، "انطلق الأخ أبو اسحاق العراقي بسيارته المفخخة صوب حاجز مشترك للجيش والشرطة، ليتمكن من تفجير السيارة وسط الحاجز ما أسفر عن هلاك 12 من المرتدين وإصابة 30 آخرين".

ويأتي الهجوم تزامناً مع انطلاق عملية استعادة السيطرة على مدينة الموصل، ثاني أكبر مدن العراق وآخر أكبر معاقل داعش في البلاد.