تظاهرات العراق.. المحتجون يغلقون مصفاة نفط الناصرية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أغلق محتجون عراقيون، الأربعاء، مدخل مصفاة نفط الناصرية في محافظة البصرة الجنوبية، وفق ما أفادت مصادر أمنية ونفطية لرويترز.

كما منعوا شاحنات تنقل الوقود إلى محطات غاز من الدخول إلى المصفاة، ما تسبب في نقص للوقود.

وقالت مصادر أمنية إن قوات الأمن فرقت بالقوة خلال الليل اعتصاماً أقامه المحتجون في البصرة، لكن لم ترد تقارير عن سقوط قتلى. وكان المحتجون معتصمين أمام مبنى المحافظة.

إلى ذلك، قام عدد من المتظاهرين في ذي قار بحرق منازل نواب في المحافظة، وفق مراسل "العربية". وأفاد بأن محتجين غاضبين قاموا، مساء الثلاثاء، بحرق منازل ثلاثة نواب في قضاء الشطرة شمال مدينة الناصرية.

وتعود تلك المنازل إلى النائب عن "تحالف سائرون"، ناجي السعيدي، ومنى الغرابي عن الفتح، وزينب الخزرجي عن القانون.

أكثر من 260 قتيلاً

يذكر أن أكثر من 260 عراقياً قتلوا بالمظاهرات التي انطلقت في البلاد منذ بداية تشرين الأول/أكتوبر، احتجاجاً على حكومة يرونها فاسدة وتأتمر بأمر قوى أجنبية على رأسها إيران، وفق رويترز.

وقتل أغلبهم في الأسبوع الأول من الاحتجاجات عندما أطلق قناصة النار على الحشود من فوق أسطح المباني في بغداد. لكن التظاهرات تزايدت تدريجياً في الأيام الاثني عشر الماضية.

وبدأت موجة العنف الجديدة بعد يوم من مناشدة رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، المتظاهرين تعليق حركتهم، التي قال إنها حققت أهدافها وتضر بالاقتصاد، مضيفاً: "إنه مستعد لتقديم استقالته إذا اتفق الساسة على بديل"، ووعد بعدد من الإصلاحات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.