.
.
.
.
ميليشيات العراق

مقتل زعيم تنظيم داعش في العراق أبوياسر العيساوي

نشر في: آخر تحديث:

قال المتحدث باسم مكافحة الإرهاب في العراق في تصريحات خاصة لقناة "العربية" إن الأجهزة الأمنية تلاحق فلول داعش في المناطق الوعرة، مشيراً إلى أن عدم وجود حاضنة للتنظيم يسهل علينا استهداف عناصره.

وكان رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، قد أعلن الخميس، القضاء على من يطلق على نفسه "نائب الخليفة ووالي العراق" في تنظيم داعش أبو ياسر العيساوي في عملية استخبارية نوعية.

وقال الكاظمي في تغريدة له على تويتر: "شعب العراق إذا وعد أوفى، وقد توعدنا عصابات داعش الإرهابية برد مزلزل".

وأضاف: "الرد جاء من أبطالنا بالقضاء على زعيم عصبة الشر، أو مَن يطلق على نفسه (نائب الخليفة ووالي العراق) في التنظيم، أبو ياسر العيساوي، في عملية استخبارية نوعية".

يذكر أن تنظيم "داعش" كان أطل مجدداً في العراق عبر عدد من العمليات الإرهابية، أبرزها تفجير بغداد الانتحاري المزدوج يوم 21 يناير الحالي، ما دفع الحكومة والقوى الأمنية للاستنفار.

وتوعد رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي بضرب أي محاولات إرهابية لترويع المدنيين، وأصدر أوامر لكافة الأجهزة بالاستنفار الأمني.

مع عودة فلول داعش للتحرك في العراق، أعلن جهاز الأمن الوطني الأربعاء، إحباط مخطط إرهابي لاستهداف محافظة كركوك. وقال الجهاز في بيان إنه "بعد ورود معلومات استخبارية عن وجود تحركات لخلايا إرهابية، باشرت مفارز الأمن الوطني عملية مسح وتفتيش في أطراف المحافظة لملاحقة تلك الخلايا والبحث عن الأسلحة والمتفجرات"، وفق ما أفادت وكالة الأنباء العراقية "واع".

كما لفت إلى أن "العملية أسفرت عن اعتقال اثنين من الإرهابيين مطلوبين اللذين يعملان بصفة عناصر استخبارية لداعش ويجمعان معلومات عن تحركات القوات الأمنية في المحافظة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة