.
.
.
.
ميليشيات العراق

قائد فيلق القدس في بغداد لبحث التوتر بين الحشد والحكومة

من المقرر أن يعقد قاآني اجتماعاً موسعاً مع قادة الكتل السياسية للتأكيد على إجراء الانتخابات النيابية المقبلة في موعدها المحدد

نشر في: آخر تحديث:

وصل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني إسماعيل قاآني اليوم الأربعاء إلى بغداد لعقد اجتماعات مع أطراف حكومية وسياسية، حسب ما أفادت به مصاد خاصة لقناتي "العربية" و"الحدث".

وأوضحت المصادر أن قاآني يعتزم لقاء قادة الميليشيات لبحث التصعيد الأخير بينها وبين الحكومة.

عناصر من الحشد انتشرت في محيط المنطقة الخضراء ببغداد في مايو الماضي
عناصر من الحشد انتشرت في محيط المنطقة الخضراء ببغداد في مايو الماضي

كما من المقرر أن يعقد اجتماعاً موسعاً مع قادة الكتل السياسية للتأكيد على إجراء الانتخابات النيابية المقبلة في موعدها المحدد.

وتشير الأنباء إلى أن قائد فيلق القدس اجتمع بالفعل اليوم مع رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.

رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي (أرشيفية)
رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي (أرشيفية)

يذكر أن إسماعيل قآاني تولى قيادة فيلق القدس بعد مقتل قاسم سليماني القائد السابق للفيلق في غارة أميركية بطائرة دون طيار قرب مطار بغداد الدولي في شهر يناير 2020.

وهذه رابع زيارة لقاآني إلى بغداد منذ توليه منصب في فيلق القدس خلفاً لسليماني.

وشهدت بغداد مؤخراً توتراً أمنياً عقب اعتقال قائد عمليات ميليشيا الحشد الشعبي العراقي في الأنبار قاسم مصلح والذي أُطلق سراحه اليوم.