.
.
.
.

واشنطن تحدد هوية "ذباح" الصحافيين الأميركيين

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مدير مكتب التحقيقات الفيدرالية الأميركي (أف بي آي) جيمس كومي، الخميس، أن الولايات المتحدة حددت هوية الجلاد الملثم الذي ظهر في شريطي فيديو بثهما تنظيم "داعش" المتطرف وهو يذبح الصحافيين الأميركيين جيمس فولي وستيفن سوتلوف.

وقال مدير الشرطة الاتحادية الأميركية "لقد حددنا هويته"، وذلك ردا على سؤال خلال مؤتمر صحافي حول هوية قاتل الصحافيين الأميركيين.

وكان التنظيم المتطرف أثار موجة استنكار عالمية إثر تصويره وبثه عمليتي إعدام الصحافيين الأميركيين جيمس فولي وستيفن سوتلوف اللذين خطفا أثناء عملهما كمراسلين حرين في سوريا، وأعدما بقطع الرأس على يد مسلح ملثم يتكلم الإنجليزية بلكنة بريطانية.

وبث "داعش" شريط فيديو إعدام فولي في 19 أغسطس، في حين بث شريط فيديو إعدام سوتلوف في 3 سبتمبر.

وكان السفير البريطاني في واشنطن أعلن في نهاية أغسطس أن بلاده اقتربت من تحديد هوية الجلاد الذي كان مقنعا ويرتدي زيا أسود.