الأمم المتحدة مستعدة لاستئناف مساعدات سوريا

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الأمم المتحدة الأربعاء أنها "مستعدة" لاستئناف قوافل المساعدات الإنسانية إلى الأماكن المحاصرة أو تلك التي يصعب الوصول إليها في سوريا، بعد أن علقتها إثر هجوم استهدف قافلة قرب مدينة حلب الاثنين.

وأفاد المكتب الإعلامي للشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في بيان "أعيد العمل بتحضير هذه القوافل الآن، ونحن مستعدون لتقديم المساعدات إلى المناطق المحاصرة وتلك التي يصعب الوصول إليها في أقرب وقت ممكن".

يأتي هذا الإعلان بعد تخصيص مجلس الأمن الدولي الأربعاء جلسة للحرب السورية.

وتابع البيان "تواصل الأمم المتحدة الدعوة إلى الوصول الآمن وغير المشروط، غير المقيد والمستمر" لمساعدة السوريين "أينما كانوا".

وأضاف أن الأمم المتحدة علقت الثلاثاء قوافلها فقط إلى المناطق المحاصرة وتلك التي يصعب الوصول إليها. في أماكن أخرى في البلاد "استمرت العمليات الإنسانية دون توقف في الأيام الأخيرة للوصول إلى المحتاجين، بما في ذلك دمشق"، وإنزال مساعدات جواً إلى مدينة دير الزور.