.
.
.
.

جبهة فتح الشام تتبنى هجوم كفرسوسة الانتحاري

نشر في: آخر تحديث:

تبنت "جبهة فتح الشام" (النصرة سابقاً) في بيان رسمي صدر عنها مساء الأربعاء، العملية التي شهدها المربع الأمني في كفرسوسة وسط العاصمة دمشق في 12 يناير، والتي استهدفت حسب الجبهة مستشارين عسكريين روسا، من خلال عمليات الرصد والمتابعة الدقيقة لموقع العملية والتي كللت بالنجاح.

وذكرت الجبهة أن عنصرين تابعين لها نفذا العملية بعد أكثر من شهرين من الرصد المستمر والدراسة الدقيقة لأحد أهم الأهداف الأمنية داخل المربع الأمني في منطقة كفرسوسة، وأشارت إلى أن سرية من السرايا التابعة لها قامت بتحديد هدف يضم أكثر من 16 مستشاراً عسكرياً روسياً.

وكان إعلام النظام السوري أعلن الأسبوع الماضي أن الهجوم أسفر عن مقتل 8 معظمهم من العسكريين.