تأكيد تونسي سوري على الرغبة بعودة العلاقات الثنائية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أكد وزير الخارجية التونسي نبيل عمار، ووزير خارجية النظام السوري فيصل المقداد في اتصال هاتفي بينهما على الرغبة في عودة العلاقات الثنائية بين البلدين إلى "مسارها الطبيعي".

رفع مستوى التمثيل الدبلوماسي

وقالت الخارجية التونسية في بيان اليوم السبت، إن الوزيرين بحثا في الاتصال رفع مستوى التمثيل الدبلوماسي وتبادل زيارات مسؤولي البلدين.

مادة اعلانية

كما أضاف البيان أن المقداد أثنى على وقوف تونس مع سوريا خلال الزلزال المدمر الذي ضرب شمال البلاد وأدى لسقوط آلاف القتلى والمصابين الشهر الماضي.

لقاء الأسد وشكري

يأتي الاتصال بين الوزيرين بعد أيام من لقاء رئيس النظام السوري، بشار الأسد، وزير الخارجية المصري، سامح شكري، يوم الاثنين الماضي، في أول زيارة لدبلوماسي مصري رفيع المستوى إلى دمشق منذ بدء الحرب الأهلية في 2011، في مؤشّر على دفء العلاقات بين الأسد ودول عربية.

واستفاد الأسد من تدفق الدعم العربي منذ الزلزال المدمر الذي ضرب بلاده وتركيا المجاورة في وقت سابق من فبراير الماضي، الأمر الذي ساعده على تخفيف العزلة الدبلوماسية التي واجهها بسبب الصراع.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.