بأربعة صواريخ.. قصف إسرائيلي يستهدف مطار حلب الدولي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

شهد مطار حلب ومحيطه، فجر اليوم الأربعاء، دوي انفجارات، فيما أفاد مراسل "العربية/الحدث"، بسماع انفجارات متتالية في عموم مناطق شمال غربي سوريا واللاذقية بالإضافة إلى حلب.

كما أوضح بأن قصفا إسرائيليا استهدف مطار حلب الدولي، بأربعة صواريخ من ناحية الغرب، مشيرا إلى خروجه عن الخدمة.

ونقل عن شهود عيان قولهم إنهم رأوا أعمدة الدخان تتصاعد من المطار.

في أسبوعين

يأتي هذا القصف بعد أسبوعين من تنفيذ ضربة سابقة في 6 مارس/آذار الجاري، أدت إلى وقوع أضرار مادية في المطار وخروجه من الخدمة أيضاً.

وعلى مر السنوات الماضية، استهدفت الضربات الإسرائيلية مطار حلب مرات عدة، وقد أخرجته من الخدمة في سبتمر 2022 لعدة أيام.

مطار حلب (أرشيفية- أسوشييتد برس)
مطار حلب (أرشيفية- أسوشييتد برس)

تركيز على المطارات

كما شنت تل أبيب مئات الضربات الجوية في الداخل السوري طالت مواقع لجيش النظام وأهدافاً إيرانية وأخرى لحزب الله بينها مستودعات أسلحة وذخائر في مناطق متفرقة.

إلا أنها خلال الأشهر الماضية بات تركيزها ينصب بشكل أكبر على المطارات ومحيطها، بهدف تعطيل خطوط الإمداد الجوي التي تستخدمها طهران على نحو متزايد لإيصال السلاح إلى ميليشياتها في سوريا ولبنان، ومن ضمنها "حزب الله"، بحسب ما أكدت مصادر دبلوماسية واستخباراتية سابقاً لوكالة رويترز. وأوضحت حينها أن إسرائيل "ترى، منذ زمن طويل، أن ترسيخ إيران لأقدامها في سوريا، تهديد لأمنها القومي"، مضيفة أنها "توسع نطاق ضرباتها لتعطيل وسيلتها الجديدة لنقل الأسلحة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.