.
.
.
.

الإمارات تتكفل بعلاج 53 جريحاً يمنياً

نشر في: آخر تحديث:

أعلن #الهلال_الأحمر_الإماراتي علاج 53 جريحاً يمنياً ممن أصيبوا جراء #الحرب_اليمنية وذلك في مستشفيات الهند، تنفيذاً لتوجيهات الشيخ #خليفة_بن_زايد آل نهيان رئيس الدولة، والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ومتابعة الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس هيئة الهلال الأحمر.

وستتحمل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تكاليف 42 من المرافقين الصحيين للجرحى لضمان تهيئة الظروف الصحية والنفسية لهم ضمن برنامج الدعم النفسي والمعنوي الذي توفره الهيئة للحالات التي تتكفل بعلاجها.

وتأتي هذه الخطوة في إطار الدعم المتواصل الذي تقدمه دولة الإمارات العربية المتحدة للأشقاء في #اليمن للتخفيف من معاناتهم والوقوف إلى جانبهم وذلك في ظل الظروف الصعبة التي تواجههم.

وقد وفرت هيئة الهلال الأحمر الوسائل كافة لنقل الجرحى إلى المستشفيات المعتمدة بشكل فوري بالتنسيق مع #الحكومة_اليمنية وفقا لبرنامج تم إعداده بهذا الخصوص.

ونظرا لما يعانيه القطاع الصحي في اليمن من ضعف الإمكانات الطبية والكوادر الصحية، #تكفلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بعلاج هذه الحالات وذلك استمرارا لدور الإمارات الداعم للحكومة اليمنية الشرعية والشعب اليمني الشقيق وهو الدعم الذي لم ينقطع يوما عن اليمن وشعبها.

وقد وصلت الأوضاع الإنسانية والصحية في اليمن إلى مستويات كارثية بسبب تعنت الميليشيات في منع وصول المساعدات الإغاثية والدوائية إلى مختلف المناطق اليمنية الأمر الذي ترتب عليه زيادة #معاناة الشعب اليمني ومن هذا المنطلق تواصل دولة الإمارات العربية المتحدة تقديم المساعدات الإغاثية والتنموية والتي وصلت منذ بداية الأزمة إلى أكثر من ملياري دولار للتخفيف من معاناة اليمنيين.

وكانت "هيئة الهلال الأحمر الإماراتي" قد تكفلت سابقا بـ #علاج العديد من #الجرحى اليمنيين وسيرت العديد من #القوافل_الطبية و #الإغاثية دعما للأشقاء في اليمن حيث تقدم الإمارات أنواع الدعم التنموي كافة للحكومة اليمنية الشرعية والإغاثة للشعب اليمني .