بعد هزائم الضالع.. ميليشيات الحوثي تستنفر في صنعاء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

بعد الخسائر التي منيت بها في محافظة الضالع جنوب اليمن، أفادت مصادر محلية أن مليشيات الحوثي أعلنت حالة الاستنفار والتعبئة العامة في صفوف عناصرها في العاصمة صنعاء.

وأفادت المصادر بحسب ما نقلت وسائل إعلام محلية بأن المليشيات قامت بتسيير مركبات عليها مكبرات للصوت في شوارع العاصمة، تطالب سكانها بالالتحاق بجبهات الضالع.

وتشهد جبهات الضالع معارك شرسة تقدم فيها الجيش الوطني.

ولقي أكثر من 100 عنصر حوثي مصرعهم، بينهم قيادات ميدانية بارزة، وأصيب عشرات آخرون، الاثنين، في معارك شهدتها الجبهات الشمالية لمحافظة الضالع جنوب اليمن.

ونقل الموقع الرسمي للجيش اليمني، عن القائد الميداني في اللواء 83 مدفعية المقدم عبده علي القاضي، قوله إن ما يقارب 110 من عناصر الميليشيات الحوثية، بينهم القيادي البارز سلطان هادي محفوظ داوود، من منطقة أرحب صنعاء، والعميد منير علي أحمد ناجي القحوم من محافظة عمران، لقوا مصرعهم، فيما أصيب 60 آخرون، وتم تدمير 3 أطقم قتالية تابعة للميليشيات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.