.
.
.
.

90 قتيلاً بيوم.. معارك في مأرب على 6 جبهات

غارات للتحالف استهدفت تعزيزات لميليشيا الحوثي قادمة من جبهة الكسارة

نشر في: آخر تحديث:

شنّ تحالف دعم الشرعية في اليمن، السبت، غارات استهدفت تعزيزات لميليشيا الحوثي قادمة من جبهة الكسارة في محافظة مأرب، ما أشعل حرائق على امتداد الطريق.

كما أوقعت معارك عنيفة بين الجيش اليمني والميليشيا 90 قتيلاً خلال 24 ساعة، وفق مصادر حكومية.

وقال مصادر حكومية لوكالة فرانس برس إن المعارك اندلعت على 6 جبهات.

يشار إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، كان عبّر عن قلقه من التصعيد الحربي في محافظة مأرب وتداعياته الإنسانية على السكان والنازحين، إضافة إلى عديد الضحايا الذين يسقطون هناك.

من الدفاع إلى الهجوم

وكان الجيش اليمني قد أكد، الجمعة، أن قواته ورجال القبائل تحولوا في العديد من الجبهات في مأرب من الدفاع إلى الهجوم، الأمر الذي وضع عناصر الحوثيين بين فكي كماشة، مؤكدا أن المنطقة باتت عصية على الميليشيات الانقلابية الحوثية الإرهابية ووضعها مطمئن 100%.

وأوضح العميد عبده مجلي الناطق باسم الجيش اليمني أن قواته استخدمت عمليات تكتيكية منها الالتفاف والتطويق والمفاجأة والمباغتة والأعمال التعرضية، واستطاعت من خلالها دحر الحوثيين.

إلى ذلك، حذّر الناطق باسم الجيش جميع المواطنين اليمنيين في مناطق سيطرة الحوثيين إلى منع الميليشيات من الزج بأبنائهم في محارق الموت والدمار وطريق اللاعودة.

يذكر أن إحصائية حكومية يمنية، كانت كشفت قبل يومين، نزوح أكثر من 14 ألف شخص جراء تصاعد المعارك مع الحوثيين في محافظة مأرب منذ مطلع فبراير الماضي.

كما دعت ﺍﻷﻣﻢ المتحدة ﻭالمجتمع الدولي إلى ممارسة ﺍﻟﻀﻐﻂ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﻮﺛﻴﻴﻦ ﻟﻮﻗﻒ ﻫﺠﻤﺎﺗﻬﻢ المستمرة ﻋﻠﻰ محافظة ﻣـﺄﺭﺏ، ﻭعدم ﺍﺳﺘﻬﺪﺍﻑ مخيمات وتجمعات ﺍﻟﻨﺎﺯﺣﻴﻦ في المحافظة ﻭﺗﺠﻨﻴﺒﻬﻢ ﻣﺮﺍﺣﻞ ﺟﺪﻳﺪﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺰﻭﺡ.