.
.
.
.

معارك عنيفة بين الجيش اليمني والحوثيين جنوب مأرب

إخماد تحركات حوثية في الحديدة.. والميليشيا تستهدف أحياء سكنية

نشر في: آخر تحديث:

نشر المركز الإعلامي للجيش اليمني، مساء السبت، مشاهد مصورة لما وصفها بـ "أعنف المعارك" التي يخوضها الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في جبهات جنوب مأرب، شمال شرقي البلاد.

وتشهد جبهات جنوب مأرب تقدماً ميدانياً مستمراً لقوات الجيش اليمني، مع استعادة عدد من المناطق والمواقع الاستراتيجية من قبضة ميليشيا الحوثي، التي تتكبد خسائر بشرية ومادية كبيرة.

وحررت قوات الجيش اليمني، السبت، مناطق ومواقع استراتيجية جديدة جنوب غربي محافظة مأرب.

كما واصلت التقدم في الجبهة الجنوبية من عدّة محاور وتمكنت من تحرير معظم مواقع الخرفة بحيد آل أحمد جنوب غربي مديرية رحبة ومناطق أخرى في جبهة المشيريف الفاصلة بين محافظتي مأرب والبيضاء، وفق مصادر ميدانية.

وأكدت المصادر أن العشرات من ميليشيا الحوثي سقطوا بين قتيل وجريح بنيران الجيش وبغارات لطيران تحالف دعم الشرعية استهدفت تجمعات وتعزيزات حوثية في مواقع متفرقة بالجبهة.

كما نشر المركز الإعلامي للجيش اليمني فيديو لقوات الجيش والمقاومة من مركز مديرية رحبة جنوب محافظة مأرب، بعد استكمال تأمينها عقب طرد ميليشيا الحوثي منها.

وكانت قوات الجيش اليمني، حررت الأربعاء، مركز مديرية رحبة جنوب مأرب، بعد تمكنها من تحرير مساحات واسعة ومرتفعات استراتيجية خلال عملية عسكرية نوعية، شهدت تقدماً ميدانياً لافتاً، وتكبيد ميليشيا الحوثي خسائر بشرية ومادية كبيرة.


الحديدة.. إخماد تحركات حوثية والميليشيا تستهدف أحياء سكنية

ومن ناحية أخرى، تمكنت القوات المشتركة في الساحل الغربي اليمني، السبت، من التصدي للعديد من التحركات التي تنفذها ميليشيا الحوثي على خطوط التماس بمدينة الحديدة، بالتزامن مع استمرار الأخيرة في استهداف الأعيان المدينة والأحياء السكنية في ريفها الجنوبي.

وقال الإعلام العسكري للقوات المشتركة إن القوات المرابطة بمنطقتي سبعة يوليو وكيلو 16 شرق مدينة الحديدة، رصدت تحركات للميليشيا، قبل أن يتم استهدافها وتدمير العديد من الأهداف الثابتة والمتحركة.

وأضاف أن القوات المشتركة رصدت أيضا تحركات حوثية مماثلة في شرق مطار الحديدة، بالقرب من خطوط التماس.

وأوضح أن القوات المشتركة تعاملت مع التحركات الحوثية بالسلاح المناسب، وتمكنت من صدها بسرعة حاسمة.

ولفت إلى أن الضربات التي تلقتها الميليشيات حققت إصابات موجعة في أوساط عناصر الميليشيا وأجبرتها على الفرار، بعد أن كبدتها خسائر بشرية.

وذكر الإعلام العسكري أن القوات المشتركة رصدت مصادر نيران حوثية حاولت استهداف مواقع عسكرية في خط التماس بجبهة المطار.

كما ردت القوات المشتركة بالسلاح المناسب على مصادر نيران حوثية مماثلة في الكيلو 16، ودمرت عربة متحركة تحمل رشاش عيار 21:7 ما أسفر عن مصرع السائق والضراب.

من جرائم الحوثي في الحديدة
من جرائم الحوثي في الحديدة

وعلى صعيد استهداف الأعيان المدنية، أقدمت ميليشيا الحوثي، السبت، على استهداف الأحياء السكنية في مركز مديرية التحيتا جنوب الحديدة.

وبحسب الإعلام العسكري، فإن الميليشيا فتحت نيران أسلحتها الرشاشة على منازل المواطنين والأحياء السكنية المكتظة بالأهالي الواقعة شرق مركز المديرية.

بالتزامن، قصفت الميليشيا الحوثية بأسلحتها الرشاشة، خلال الساعات الماضية، منازل المواطنين في منطقة الجبلية في المديرية ذاتها، متسببة بحالة من الهلع والخوف بين أوساط السكان.