.
.
.
.

مشاهد مروعة وجثث متفحمة.. 40 قتيلاً في أكبر قواعد اليمن

نشر في: آخر تحديث:

ارتفع عدد القتلى في الهجوم الحوثي الذي استهدف صباح اليوم الأحد قاعدة العند العسكرية في محافظة لحج اليمنية إلى 40، بحسب ما أكدت مصادر طبية وعسكرية.

وأوضح محمد النقيب المتحدث باسم المنطقة العسكرية الرابعة لوكالة فرانس برس أن الهجوم نفذ بصواريخ وطائرات مسيرة استهدف أكبر قواعد البلاد العسكرية جنوب اليمن

كما أضاف أن عدد القتلى بلغ أكثر من 40 و60 جريحا على الأقل، "في حصيلة أكدها أيضا مصدر طبي عسكري. وتابع مرجحا ارتفاع عدد القتلى، لاسيما وأن عمال الإنقاذ ما زالوا يمشطون المكان.

مشاهد مروعة

فيما أظهرت مشاهد من داخل مستشفى ابن خلدون بمحافظة لحج جثثا متفحمة، وصل عددها إلى أكثر من 25، بالإضافة إلى عشرات الجرحى.

في حين لا تزال سيارات الإسعاف تنقل مزيدا من الجثث والجرحى إلى المستشفيات.

وكان سكان محليون ذكروا سابقا أن دوي عدة انفجارات تردد في منطقة العند التي تقع على بعد نحو 60 كيلومترا شمالي مدينة عدن الساحلية الجنوبية.

كما قال سكان آخرون في مدينة تعز وسط البلاد، إنهم سمعوا دوي إطلاق صواريخ باليستية من قاذفات في الضواحي الشرقية للمدينة التي تخضع لسيطرة ميليشيات الحوثي.

استهداف سابق

يذكر أن تلك القاعدة التي تعد الأكبر في البلاد، كانت استهدفت أوائل العام 2019، بطائرة مسيرة إيرانية الصنع، خلال عرض عسكري، ما أدى في حينه إلى مقتل 6 عناصر من الجيش اليمني وجرح 20. فيما توفي لاحقا اللواء صالح الزنداني، نائب رئيس الأركان في الجيش اليمني، متأثرا بإصابته وقتذاك.

وتعتبر إحدى القواعد الجوية العسكرية التاريخية التي أسسها البريطانيون في اليمن، وتقع شمال مدينة الحوطة عاصمة لحج، وتبعد عن مدينة عدن مسافة 60 كيلومتراً.