.
.
.
.
اليمن والحوثي

الجيش اليمني: مقتل نائب رئيس "هيئة أركان" الحوثيين بمأرب

أبو صالح المداني ومحمد حسين البنوس، المعين في منصب "قائد قوات الاحتياط في حراسة المنشآت"، قُتلا في جبهات مأرب

نشر في: آخر تحديث:

لقي اثنان من القيادات العسكرية الميدانية البارزة في صفوف ميليشيا الحوثي الانقلابية مصرعهما في المعارك الدائرة مع قوات الجيش اليمني بجبهات محافظة مأرب، شمالي شرق البلاد.

وأفاد نائب رئيس المركز الإعلامي للجيش اليمني المقدم صالح القطيبي اليوم الاثنين بأن المدعو "أبو صالح المداني"، المعين من الميليشيات الحوثية في منصب "نائب رئيس هيئة الأركان"، قُتل مع عدد من مرافقيه في جبهات مأرب.

وذكر القطيبي في تغريدة على حسابه في "تويتر" أن القيادي الحوثي "محمد حسين البنوس"، المعين في منصب "قائد قوات الاحتياط في حراسة المنشآت"، لقي مصرعه هو الآخر في نفس الجبهة.

تشييع في صنعاء لأحد المقاتلين الحوثيين الذين قضوا في جبهات القتال في مأرب (أرشيفية)
تشييع في صنعاء لأحد المقاتلين الحوثيين الذين قضوا في جبهات القتال في مأرب (أرشيفية)

من جهتها، ذكرت وسائل إعلام محلية أن المدعو "أبو عبدالله المداني" لقي مصرعه بغارة جوية لطيران تحالف دعم الشرعية، فيما تحدثت عن مصرع "محمد حسين البنوس" في عملية نوعية لـ"قوات المهام الخاصة" ما بين محافظتي مأرب والبيضاء.

وتشهد جبهات مأرب، خاصةً الجنوبية منها، معارك مستمرة بين الجيش اليمني مسنوداً بطيران تحالف دعم الشرعية، وميليشيا الحوثي الانقلابية التي تتكبد خسائر بشرية ومادية كبيرة، بحسب مصادر ميدانية.

في سياق متصل، أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، اليوم الاثنين، أنه نفذ 38 عملية استهداف لآليات وعناصر ميليشيا الحوثيين في مديرية العبدية والقرى المحيطة بمحافظة مأرب اليمنية خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأكد التحالف أن عمليات الاستهداف هذه أدت لتدمير 13 آلية حوثية، وأوقعت خسائر بشرية تجاوزت الـ150 عنصراً من الميليشيا.

واعتبر التحالف أن "على المنظمات الأممية تحمل مسؤولياتها تجاه المدنيين المحاصرين في العبدية" منذ أسابيع.