.
.
.
.
اليمن والحوثي

الجيش اليمني يعيد السيطرة على "حيس" جنوب الحديدة

معارك ضارية بين الجيش اليمني والميليشيات جنوب مأرب.. وقوات الشرعية تستعيد مديرية حيس

نشر في: آخر تحديث:

أفاد مراسل "العربية" و"الحدث"، السبت، أن الجيش اليمني استعاد مديرية حيس جنوب الحديدة من سيطرة ميليشيات الحوثي.

وأضاف المراسل أن قوات الشرعية فرضت السيطرة على المديرية بعد مواجهات عنيفة ضد الميليشيات التي تكبدت خسائر كبيرة في المعارك.

وشهدت الجبهات الجنوبية لمحافظة مأرب اليمنية، ليلة الجمعة، معارك عنيفة بين قوات الجيش والمقاومة الشعبية من جهة وبين ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران من جهة أخرى.

وتشتعل المعارك في ثلاث جبهات هي جبهة "ذنة" على مشارف الروضة بصرواح، وجبهة لعيرف في مديرية الجوبة، وجبهة أم ريش في حريب.

وأكدت مصادر ميدانية سقوط عشرات القتلى الحوثيين بين قتيل وجريح في ظل إسناد جوي مكثف لطيران تحالف دعم الشرعية في اليمن دمر أهدافاً ثابتة ومتحركة للميليشيات.

عناصر من الجيش اليمني والمقاومة الشعبية في مأرب (أرشيفية- أسوشييتد برس)
عناصر من الجيش اليمني والمقاومة الشعبية في مأرب (أرشيفية- أسوشييتد برس)

يذكر أن ميليشيا الحوثي كانت قد اعترفت بمقتل 14.700 من عناصرها في معارك مأرب منذ يونيو الماضي.

وأعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، الخميس، تنفيذه 35 عملية استهداف لآليات وعناصر ميليشيا الحوثيين في مأرب والجوف خلال 24 ساعة.

وأضاف أن عمليات الاستهداف شملت تدمير 24 آلية عسكرية، بينما الخسائر البشرية في صفوف الحوثيين تجاوزت مقتل 200 إرهابي.

وأكد التحالف وقوع 27 ألف قتيل من الميليشيا الإرهابية بمعركة مأرب، مضيفاً: "وعليهم تحمل المزيد من الخسائر".