اليمن والحوثي

رغم المعارك.. مساعٍ أممية مستمرة لإنشاء عملية سياسية جامعة

المبعوث الأممي هانس غروندبرغ أعرب عن قلقه من تصاعد الأحداث مؤخراً في اليمن والمنطقة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أعرب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن هانس غروندبرغ خلال اتصال هاتفي مع وزير الخارجية اليمني أحمد بن مبارك اليوم الاثنين عن قلقه من تصاعد الأحداث خلال الفترة الأخيرة في اليمن والمنطقة.

وزير الخارجية اليمني أحمد بن مبارك
وزير الخارجية اليمني أحمد بن مبارك

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن غروندبرغ قوله، إنه رغم "التحديات الكبيرة" التي تواجه جهود السلام، سيواصل مساعيه الهادفة لإنشاء عملية سياسية جامعة تضمن عودة الأمن والاستقرار إلى اليمن.

من جهته، قال وزير الخارجية اليمني، إن التصعيد الحوثي الأخير، سواء بالاستهداف اليومي للمدنيين في اليمن أو باستهداف دول المنطقة وتهديد الملاحة الدولية، يشكِّل "تهديداً خطيراً للأمن والسلام الإقليميين والدوليين خدمةً للأجندة الإيرانية".

وأضاف بن مبارك أن هذا التصعيد الحوثي "يعكس مدى الانخراط الإيراني في انتهاك حظر توريد السلاح" للحوثيين.

وكان بن مبارك قد قال أمس إن ميليشيا الحوثي تقامر بأمن واستقرار المنطقة في سبيل تحقيق أجندة النظام الإيراني.

عناصر من الحوثيين في جبهات القتال
عناصر من الحوثيين في جبهات القتال

واتهم النظام الإيراني بابتزاز العالم عبر أذرعه من الميليشيات الإرهابية في عدد من الدول العربية ومنها اليمن.

كما أشار بن مبارك أثناء لقائه القائم بأعمال السفير الأميركي لدى اليمن كاثرين ويستلي، إلى أن اعتداءات الميليشيات الممنهجة ضد المدنيين والأعيان المدنية تؤكد بما لا يدع مجالاً للشك الطبيعة الإرهابية لهذه الجماعة، مندداً بالتصعيد العسكري المستمر الذي تقوم به الميليشيات الحوثية، بحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة