رئيس الأركان اليمني: ملتزمون بالهدنة رغم خروقات الحوثي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أكد رئيس هيئة الأركان العامة قائد العمليات المشتركة الفريق الركن صغير بن عزيز، التزام قواته بالهدنة رغم الخروقات التي تقوم بها ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

وأوضح أن "قوات الجيش اليمني تفقد كل يوم شهداء وجرحى وخسائر مادية نتيجة خروقات الحوثيين للهدنة، ورغم ذلك لا تزال قواتنا ملتزمة بها تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية والعسكرية، ونزولاً عند رغبة تحالف دعم الشرعية والأمم المتحدة".

كذلك، وجه رئيس الأركان خلال زيارة المنطقة العسكرية السابعة، قوات المنطقة بالبقاء في حالة جاهزية والاستعداد الكامل لخوض المعركة القادمة.

"نضحي من أجل السلام"

وشدد على أن "الميليشيا الحوثية لن تلتزم بالهدنة كعادتها خلال السنوات الماضية، فهي تنظر للهدنة على أنها فترة استراحة للاستعداد للمعركة".

إلى ذلك، أشار إلى أن القوات اليمنية "تقاتل وتضحّي من أجل تحقيق السلام الشامل والعادل لكل اليمنيين"، وتابع "فيما تسعى الميليشيا الحوثية إلى الخراب والدمار والقتل والتشريد وبناء جيل يمني حاقد يكره كل شيء في الحياة".

عناصر من الجيش اليمني

عناصر من الجيش اليمني في حجة
عناصر من الجيش اليمني في حجة

يذكر أن الأمم المتحدة أعلنت في الأول من أبريل الماضي، موافقة الأطراف اليمنية على هدنة تستمر شهرين بدأت في اليوم التالي، ووقف شامل للعمليات العسكرية، إلى جانب فتح مطار صنعاء إلى وجهات إقليمية محددة سلفاً، فضلاً عن الموافقة على دخول سفن تحمل وقوداً إلى ميناء الحديدة.

من المشاورات اليمنية اليمنية في الرياض
من المشاورات اليمنية اليمنية في الرياض

وأتى هذا الإعلان في حينه تزامناً مع مشاورات الرياض التي أعلن فيها تشكيل مجلس قيادة رئاسي في اليمن، ليتولى إدارة الدولة سياسيا وعسكريا وأمنيا طوال المرحلة الانتقالية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.