اليمن والحوثي

هدنة اليمن لا تشمل الألغام.. ووقوع ضحية جديدة في ميدي

كان الشاب الثلاثيني يرعى المواشي شمال مديرية ميدي في محافظة حجة عندما انفجر اللغم الحوثي وأدى لمقتله

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قُتل يمني في العقد الثالث من عمره بانفجار لغم زرعته ميليشيا الحوثي في محافظة حجة، شمالي غرب اليمن.

وقال المرصد اليمني للألغام، اليوم الاثنين، إن المواطن أبكر شيبان عيسى عاتي قُتل نتيجة انفجار لغم زرعه الحوثيون شمال مديرية ميدي بمحافظة حجة.

وأشار إلى أن عاتي كان يرعى المواشي شمال مديرية ميدي في محافظة حجة أثناء انفجار اللغم.

يأتي ذلك بعد أقل من شهر على مقتل رجل مسن بانفجار لغم في قرية المخازن بمديرية ميدي الساحلية على البحر الأحمر.

ألغام حوثية تم انتزاعها من قبل فريق "مسام" (أرشيفية)
ألغام حوثية تم انتزاعها من قبل فريق "مسام" (أرشيفية)

في السياق نفسه، أعلنت قوات الجيش اليمني أن فرقها الهندسية بالمنطقة العسكرية الخامسة قامت بمسح المنطقة محل الانفجار خشية وقوع ضحايا جديدة للألغام، في منطقة حولتها ميليشيا الحوثي إلى حقول ألغام قبل تحريرها.

وأوضح المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الخامسة أن الفرق الهندسية عثرت على عشرات الألغام التي جرفتها السيول المتدفقة إلى الوديان ومجاري السيول، مؤكداً أن عملية المسح لا تزال مستمرة خلال موسم هطول الأمطار وتدفق السيول.

وفي وقت سابق، وثق المرصد اليمني للألغام سقوط 168 ضحية من المدنيين (58 قتيلاً و111 جريحاً) خلال فترة الهدنة من 2 إبريل وحتى الأول من أغسطس 2022، نتيجة الألغام التي زرعها الحوثيون والمقذوفات من مخلفات الحرب في مناطق واسعة من اليمن.

ألغام حوثية تم انتزاعها (أرشيفية)
ألغام حوثية تم انتزاعها (أرشيفية)
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.