.
.
.
.

تراجع منصات استخراج النفط بأميركا مع انخفاض الأسعار

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت تقارير إخبارية أن عدد منصات استخراج النفط في الولايات المتحدة تراجع هذا الأسبوع بأسرع معدل له منذ 2012 مع انخفاض أسعار النفط الخام إلى أدنى مستوى له منذ سبعة أشهر وتوجيه شركات التنقيب عن النفط المعدات إلى حقول أكثر ربحية.

وأشارت بيانات مؤسسة بيكر هيوز للاستشارات، إلى تراجع عدد منصات استخراج النفط في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الحالي بمقدار 25 منصة إلى 1564 منصة، وهو أقل عدد للمنصات منذ 21 ديسمبر 2012، في الوقت نفسه ارتفع عدد منصات استخراج الغاز إلى أعلى مستوى له منذ 5 أشهر.

من جهة أخرى، واصلت أسعار خام غرب تكساس الوسيط، وهو الخام القياسي للنفط الأميركي، تراجعها للأسبوع الخامس على التوالي، وهي أطول فترة تراجع متصلة للأسعار منذ 9 أشهر.

وأشارت وكالة بلومبرغ للأنباء الاقتصادية إلى أن انخفاض أسعار النفط يهدد بوقف النمو في عدد منصات استخراج الوقود في الوقت الذي يستخدم فيه منتجو الطاقة مزيجا من الحفر الأفقي والتكسير الهيدروليكي لاستخراج كميات كبيرة من الصخور الزيتية في المسافة من شمال داكوتا إلى تكساس.

وكان استخراج النفط من الصخور الزيتية قد أدى إلى ارتفاع الإنتاج المحلي من النفط إلى أعلى مستوى له منذ 27 عاما مع تراجع واردات الولايات المتحدة من النفط إلى أدنى مستوياتها منذ 1993. وكان عدد المنصات قد وصل إلى أعلى مستوى له الأسبوع الماضي.