.
.
.
.

محمد بن زايد يتولى رئاسة مجلس أبوظبي للاستثمار

نشر في: آخر تحديث:

أصدر الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة بصفته حاكما لإمارة أبوظبي مرسوما أميريا بإعادة تشكيل مجلس إدارة مجلس أبوظبي للاستثمار برئاسة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

ونص المرسوم على عضوية كل من الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل رئيس الدولة. والشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة. والشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، محمد حبروش السويدي مستشار رئيس الدولة، وعيسى محمد السويدي عضوا منتدبا، و يونس حاجي خوري وكيل وزارة المالية.

وقالت وكالة أنباء الإمارات "وام" إنه بموجب المرسوم الأميري الذي نقلته وكالة وام، أمس الأحد، يحل ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، محل رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان على رأس المجلس.

ويملك مجلس أبوظبي للاستثمار حصصا أغلبية في بعض بنوك الإمارة، ومن بينها أكبر مصارفها بنك أبوظبي الوطني، ويتولى مسؤولية استثمار جزء من فائض الموارد المالية للحكومة.

وتأسس المجلس عام 2007، حيث انبثق من جهاز أبوظبي للاستثمار صندوق الثروة السيادي الرئيسي بالإمارة، وتم نقل جميع حصص الجهاز في الشركات المحلية إلى المجلس، غير أن الصندوق يملك صلاحيات الاستثمار العالمي رغم تركيزه على الصعيد المحلي.

ويدير المجلس أصولا بقيمة نحو 111 مليار دولار، وفقا لمجلس الثروة السيادية الذي يرصد القطاع..

وهذه هي المرة الثانية التي يتم فيها إعادة هيكلة مجلس إدارة أحد أجهزة الاستثمار الكبرى المملوكة لحكومة أبوظبي في الأشهر الأخيرة.

وفي أبريل، جرى تعيين وزير الطاقة الإماراتي سهيل بن محمد المزروعي رئيسا لمجلس إدارة شركة الاستثمارات البترولية الدولية (آيبيك) التي تستثمر عالميا في قطاعي الطاقة والقطاعات المرتبطة به ليحل محل خادم القبيسي.