.
.
.
.
غوغل

غوغل تستنسخ آبل.. وتضيّق الخناق على المطورين

نشر في: آخر تحديث:

يبدو أن شركة غوغل ملتزمة باستنساخ تصرفات آبل قدر الإمكان، حيث تخطط عملاقة البحث للضغط بشكل أكبر على المطورين لمنح الشركة جزءاً من عمليات الشراء داخل التطبيق من خلال متجر تطبيقات (Google Play).

ووفقًا لتقرير جديد من وكالة بلومبرغ، فإن الشركة تعتزم إصدار إرشادات محدثة لمطوري تطبيقات أندرويد في وقت مبكر من الأسبوع المقبل.

وتتطلب هذه الإرشادات المنقحة من معظم التطبيقات استخدام خدمة الفوترة من غوغل لتنزيلات المحتوى داخل التطبيق وترقيات الألعاب والاشتراكات.

نسبة 30% من عمليات الشراء داخل التطبيقات

وكما هو الحال مع سياسات آبل غير العادلة في نظام (iOS)، فإن هذا النظام يمنح غوغل نسبة 30% من عمليات الشراء داخل التطبيقات على أندرويد.

وبالرغم من وجود هذا المطلب منذ سنوات، فإن بعض المطورين الرئيسيين، من ضمنهم نيتفليكس وسبوتيفاي و(Epic Games)، قد تحايلوا على القاعدة وتجاوزوا غوغل.

وتطالب تطبيقات نيتفليكس وسبوتيفاي المستهلكين بالدفع باستخدام بطاقة ائتمان، بدلاً من حساب متجر تطبيقات (Google Play)، لتجاوز رسوم عملاقة البحث.

وعند تنفيذ إرشادات غوغل المحدثة، سيتم منح كبار المطورين الذين لا يمتثلون حاليًا وقتًا لتحديث تطبيقاتهم، ومن غير المرجح إزالتها على الفور.

وقال متحدث باسم غوغل في بيان: "يسمح أندرويد، باعتباره منصة مفتوحة، بمتاجر تطبيقات متعددة، وتأتي معظم أجهزة أندرويد مع متجرين على الأقل، ويمكن للمستخدمين تثبيت متاجر تطبيقات أخرى".

وأضاف "بالنسبة للمطورين الذين يختارون توزيع تطبيقاتهم عبر (Google Play)، فإن سياستنا تطالبهم دائما باستخدام نظام فوترة غوغل إذا كانوا يعرضون عمليات شراء داخل التطبيق للسلع الرقمية، ونحن نعمل دائما مع شركائنا لتوضيح هذه السياسات والتأكد من تطبيقها بشكل منصف ومعقول".

رسوم متجر التطبيقات يولد المليارات لـ"غوغل"

وتُولد رسوم متجر التطبيقات مليارات الدولارات من العائدات لكل من غوغل وآبل كل عام، ويسخر بعض المطورين من هذا باعتباره ضريبة غير عادلة وغير مبررة.

ويحتوي متجر تطبيقات آبل على متطلبات (Google Play) نفسها لعمليات الشراء والفوترة داخل التطبيق، وتعفي كلتا الشركتين المشتريات للسلع المادية.

وكانت آبل أكثر صرامة من جوجل بشأن نيتفليكس وسبوتيفاي، ولتجنب رسوم آبل، يطلب نيتفليكس وسبوتيفاي من المستخدمين إعداد حسابات على مواقع الويب الخاصة بالخدمة ثم تسجيل الدخول إلى التطبيق عبر جهاز آبل.

ولا تسمح آبل للمطورين بتوجيه المستخدمين إلى مواقع ويب خارجية للاشتراك، لكن عملاقة البحث تفعل ذلك.

وأطلقت سبوتيفاي والعديد من المطورين الآخرين في وقت سابق من هذا الأسبوع تحالفًا للضغط من أجل سياسات متجر تطبيقات أكثر عدلاً.

وخففت آبل حديثا بعض إرشادات متجر التطبيقات بعد انتقادات مستمرة من المطورين والمشرعين، وتخطط غوغل لإدخال تغييرات أخرى على قواعد متجر (Google Play) قريبا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة