.
.
.
.
شركات

"روساتوم" و"موانئ دبي" تخططان لتطوير ممر للشحن عبر القطب الشمالي

للربط بين شمال غربي أوروبا وشرق آسيا

نشر في: آخر تحديث:

قالت شركة الطاقة النووية الروسية "روساتوم" وشركة موانئ دبي العالمية للخدمات اللوجستية في دبي، إنهما اتفقتا اليوم الجمعة على توحيد الجهود لتطوير شحن حاويات تجريبي بين شمال غربي أوروبا وشرق آسيا عبر القطب الشمالي.

روساتوم هي المشغل الوحيد المحدد للبنية التحتية لطريق بحر الشمال الذي تخطط لتطويره إلى ممر نقل كامل.

ونقل البيان عن سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، قوله إن "ممر العبور الشمالي يحمل احتمالية تقصير أوقات العبور بين الشرق والغرب".

من ناحية أخرى، أعلنت "موانئ دبي العالمية" في وقت سابق، أنها تخطط للاستحواذ على Imperial Logistics في جنوب إفريقيا، في صفقة قيمتها 890 مليون دولار.

وقالت "موانئ دبي" إنها قدمت عرضا بـ 4.6 دولار للسهم، وهو ما يمثل علاوة بـ 40%.

وأضافت أن الاستحواذ على شركة العمليات اللوجستية، سيكون أبرز صفقاتها في القارة الإفريقية حتى الآن، وسيسمح لها بتقديم خدمات متكاملة للشحن في مجموعة أكبر من الأسواق.