.
.
.
.
أدنوك

أدنوك ترسي عقدين بـ1.46 مليار دولار لتطوير حقل دلما للغاز

ضمن خطة الإمارات لتحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، اليوم الخميس، عن ترسية عقدي الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد لمشروع تطوير حقل دلما للغاز بقيمة إجمالية 5.36 مليار درهم (1.46 مليار دولار).

ويعتبر حقل دلما جزءا من امتياز غشا الذي يُعد أكبر مشروع تطوير للغاز الحامض البحري في العالم وهو يمثل ركيزة أساسية لتحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز لدولة الإمارات.

وقالت أدنوك في بيان، إنه تمت ترسية عقدي الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد على شركة الإنشاءات البترولية الوطنية (ان بي سي سي)، وتحالف مشترك مكون من "تيكنيكاس ريونيداس" و"تارجت انجينييرينج".

ويتضمن العقد إنشاء وتشييد مرافق معالجة الغاز والأجزاء العلوية من الآبار، وخطوط الأنابيب وخطوط الامدادات البحرية.

وأفادت أدنوك بأنه سيتم إعادة توجيه 70% من القيمة الإجمالية للعقدين إلى الاقتصاد المحلي من خلال برنامج أدنوك لتعزيز القيمة المحلية المضافة، مما يعزز التزام أدنوك بإعادة توجيه القيمة محلياً عبر العقود التي تقوم بترسيتها.

وتمت ترسية عقدي الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد الخاصة بحقل دلما في حزمتين، الحزمة (أ)، التي تمت ترسيتها على شركة الإنشاءات البترولية الوطنية (ان بي سي سي) بقيمة 1.89 مليار درهم (514 مليون دولار) وتغطي الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد لأربعة أبراج رؤوس آبار بحرية، وخطوط الأنابيب وخطوط الامداد البحرية في حقول "هير دلما" و "سطح" و "بو حصير".

وتصل قيمة الحزمة (ب)، التي تمت ترسيتها على تحالف مشترك ضم "تيكنيكاس ريونيداس" و "تارجت انجينييرينج"، إلى 3.49 مليار درهم (950 مليون دولار) وهي تغطي الأعمال الهندسية والمشتريات والتشييد لمرافق معالجة الغاز بغرض تجفيف الغاز والضغط والخدمات المرتبطة بذلك في جزيرة أرزنه الواقعة على بعد 80 كيلومتر من أبوظبي.

توقعت أدنوك أن يتم انجاز كلا العقدين خلال عام 2025، حيث سيمكنان حقل دلما البحري الذي يقع على بعد 190 كيلومتر شمال غرب إمارة أبوظبي، من إنتاج حوالي 340 مليون قدم مكعب قياسي يومياً من الغاز الطبيعي.

وكانت شركة أدنوك قد أرست سابقا عقود لتوريد مجموعة من المعدات الرئيسية التي تحتاج وقتا طويلاً لتصنيعها، وأنجزت كذلك 7 آبار تطوير، مما ساهم في تسريع تسليم المشروع.

وتواصل أدنوك العمل مع شركائها في امتياز غشا لتحقيق التقدم في مشروع غشا العملاق لخفض تكاليف تنفيذ المشروع خلال أقصر وقت ممكن وتسريع دمج تقنيات التقاط الكربون، وذلك من خلال الإنجاز المشاريع على مراحل مع المحافظة على أهداف ومتطلبات الإنتاج. ولتحقيق هذا الهدف.

وقامت شركة أدنوك وشركاؤها بترسية عقد لتحديث هندسة التصاميم الأولية والأساسية للامتياز على شركة "تكنيب إنيرجيز"، كما تم إنجاز 3 جزر اصطناعية ضمن منطقة امتياز غشا.